الأخــبــــــار
  1. أكثر من 160 جريحاً في مواجهات بين المتظاهرين وقوى الأمن في بيروت
  2. وزير جيش الاحتلال يمنع دخول نشطاء يساريين إسرائيليين للضفة الغربية
  3. نزال: إسرائيل تهود التعليم في القدس لخنق الهوية الفلسطينية
  4. إسرائيل تدخل سربا جديدا من مقاتلات "إف- 35" للخدمة
  5. إصابة شقيقين بإطلاق نار في الناصرة
  6. الشرطة: مقتل مواطن طعنا في مدينة قلقيلية
  7. اعتقال مواطن فلسطيني طعن مستوطنا قرب الحرم الإبراهيمي
  8. الاحتلال يفتح سدود وعبارات مياه الأمطار على الاراضي شرق غزة
  9. القواسمي : تعذيب أسرانا يظهر الوجه الحقيقي لدولة الاحتلال الاسرائيلية
  10. قوات الاحتلال تعتقل سيدة من منطقة باب العمود بمدينة القدس
  11. الطقس: أجواء ماطرة حتى الثلاثاء
  12. أحزاب إسرائيلية ستقدم طلبا لاستبعاد مرشحة من القائمة "المشتركة"
  13. أمريكا ترسل طائرة "نووية" إلى اليابان
  14. متظاهرون ضد إصلاحات نظام التقاعد يغلقون متحف اللوفر في باريس
  15. مقتل متظاهر واصابة 10 بجروح في بغداد
  16. 3 منخفضات تؤثر على فلسطين خلال أسبوع
  17. الاحتلال يحتجز طفلا من عانين غرب جنين
  18. نتنياهو: بأموال المصريين سنطور مؤسسات إسرائيل
  19. إصابات بالاختناق في مخيم العروب شمال الخليل
  20. فرنسا تنشر منظومة رادار في السعودية "لطمأنة" المملكة

عودة وحواتمة يؤكدان ضرورة اعادة تشكيل القائمة المشتركة

نشر بتاريخ: 26/06/2019 ( آخر تحديث: 29/06/2019 الساعة: 08:33 )
القدس- معا- أكدت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في مناطق الـ48 على ضرورة وأهمية إنجاح عملية إعادة بناء وتشكيل القائمة العربية المشتركة، لخوض الإنتخابات التشريعية في إسرائيل في أيلول القادم.

جاء ذلك في إجتماع ضم الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين نايف حواتمة، وأيمن عودة رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، ومنصور دهامشة أمينها العام، وعوفر كسيف النائب في الكنيست عن الجبهة.

وبحث الجانبان الأوضاع الفلسطينية، وأكدا على أن سياسة اليمين واليمين المتطرف بقيادة حكومة نتنياهو تتجه أكثر فأكثر نحو سياسة فاشية عنصرية، في تطبيقها قانون القومية ما يستوجب توحيد الجهود والقوى الفلسطينية العربية، لمواجهة هذه السياسة، في مقدمة ذلك إعادة تشكيل القائمة العربية المشتركة، والعمل على رفع منسوب إقتراع الجماهير العربية في الإنتخابات القادمة، لزيادة وزن الكتلة العربية في الكنيست، وتعزيز دورها في كشف وفضح ومقاومة منظومة القوانين والسياسات الفاشية اليمينية.

كما اتفق الجانبان على أهمية وحدة الموقف الوطني الفلسطيني في مواجهة صفقة ترامب – نتنياهو، وورشة البحرين، وتحويل الموقف الرافض إلى سياسات عملية ميدانية بما في ذلك تطبيق قرارات المجلسين المركزي [الدورة 27 28] والوطني [الدورة 23] والخروج من أوسلو، وإلتزاماته، وتحصين الحالة الوطنية عبر تصويب العلاقات داخل م.ت.ف، وإنهاء الإنقسام، وإستعادة الوحدة الداخلية عبر اللجوء إلى صندوق الإقتراع.

وثمن الجانبان موقف الشعوب العربية وقواها السياسية في دعم نضالات شعبنا الفلسطيني في رفضه لصفقة ترامب وورشة البحرين وإدانة المشاركة العربية فيها، وذهابها إلى التطبيع في إنتهاك واضح لمبادرة السلام العربية، وتجاهل نداءات الشعب الفلسطيني ودعواته للمقاطعة.

وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020