الأخــبــــــار
  1. الجريدة الكويتية: إسرائيل تخطط لمهاجمة الحوثيين في اليمن
  2. الحشد الشعبي: امريكا تسمح لإسرائيل بالاعتداء علينا
  3. ترامب: تصويت اليهود للمعارضة الأمريكية خيانة
  4. الطقس: أجواء شديدة الحرارة
  5. دفعة جديدة من أسرى "الشعبية" تنضم للاضراب عن الطعام بسجون الاحتلال
  6. مخيم البداوي ينتفض ويرفض اجراءات وزارة العمل اللبنانية
  7. فجراً - الاحتلال يقصف موقعين للمقاومة بغزة
  8. الامن المصري يعتقل نجل القيادي في فتح نبيل شعث
  9. نقابة الصحفيين تحذر من التعامل مع السفارة الامريكية
  10. إطلاق قذيفة صاروخية من غزة باتجاه المستوطنات
  11. مسافر من نابلس حاول خنق موظف إسرائيلي على معبر الكرامة وتم اعتقاله
  12. الهلال: طواقمنا تنقل إصابة خطيرة جدا بعدد من الطعنات من بلدة العيزرية
  13. مراسل معا: السلطة تتسلم الدفعة الثانية من المصفحات العسكرية من الاردن
  14. الاحتلال يغلق المنطقة الاثرية في سبسطية
  15. مستوطنون يعطبون مركبات ويخطون شعارات غرب سلفيت
  16. مسؤول إسرائيلي: "صفقة القرن" ستبصر النور خلال أسابيع
  17. العراق يتهم اسرائيل بشن غارات جوية على اراضيه
  18. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من الضفة
  19. "التربية" تنهي استعداداتها لافتتاح العام الدراسي الجديد
  20. العميد الشلبي: مباحث رام الله تلقي القبض على المعتدين على أ. أحمد حنون

"صبر" صابرين جابر

نشر بتاريخ: 20/07/2019 ( آخر تحديث: 20/07/2019 الساعة: 17:23 )
رام الله- معا- صابرين صبرت حتى اصبح حلم دراستها في الجامعة قريب. وهي التي فقدت والدها في سن الثامنة .وفقدت ايضا رجلها وهي صغيرة بسبب خطأ طبي. وفقدت القدرة على المشي على رجلها الاخرى بسبب تبعيات الأخطاء..

تمنت لو تستطيع ان تركب رجل اصطناعية ولم تستطع بسبب سوء الاحوال فلم يترك لهاوالدها إرثا سوى اخ صغير وأم أثكلتها الامراض باتت معها صابرين في المشفى أسابيع طويلة بالرغم من وضعها ودوامها المدرسي..

حصلت بعد عناء على كرسي كهربائي يوصلها للمدرسة. قد التقيتها منذ عامين في مثل هذا اليوم وكان حلمها ان تستكمل دراستها الجامعية في القانون او الادارة الطبية.

من يعرف ظروف حياة صابرين بدون الدخول في تفاصيلها يعتقد ان هذا مستحيلا !.

صابرين كانت الأقوى من كل الظروف. تحلم الآن بتخصص له علاقة بالامور الطبية فهي لا تريد ان يتكرر الحال مع الاخرين. تريد ان تكون محامية عن كل من حاول القهر ان يكسرهم. ها هي الان أنهت الثانوية العامة بنجاح وصنعت المعجزات وتأمل في الدراسة في الجامعة.

هي مثل لامرأة قويةوصلبة لا متباكية على حالها. وهي مثل لامرأة جميلة بضحكتها، حنونه بصوتها الجميل فهي صاحبة موهبة غناء ايضا. فهل يصبح الحلم حقيقة.؟!!! هل تدخل صابرين الجامعة؟ ومن يجعل حلمها حقيقة؟!!!!!!!!!!.

أيها السادة صناع الخير والأحلام.. ننتظر أصواتكم ..

أياديكم البيضاء.. لتكونوا إلى جوار صانعة الصبر.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018