الأخــبــــــار
  1. اشتية: الخطة الأمريكية ليست أكثر من مذكرة تفاهم بين نتنياهو وترامب
  2. أبو الغيط: القضية الفلسطينية ما زالت قضية العرب الأساسية
  3. الصفدي: تحقيق السلام في فلسطين سيحقق الاستقرار في الإقليم
  4. نتنياهو: لجنة فرض السيادة في الضفة ستكمل عملها قريبا
  5. جيش الاحتلال: حماس اخترقت هواتف مئات الجنود
  6. إصابة 3 اسرائيليين بفيروس كورونا على متن السفينة السياحية اليابانية
  7. الاحتلال يعتقل شابا قرب الحرم الابراهيمي بحجة حيازته سكينا
  8. طيران الاحتلال يشن غارات جوية ويدمر عدة مواقع في قطاع غزة
  9. الطقس: امطار مصحوبة بعواصف رعدية
  10. صحيفة: لجنة رسم الخرائط الإسرائيلية الأميركية تباشر عملها في الضفة
  11. هجوم صاروخي قرب السفارة الأميركية في بغداد
  12. حزب التحرير ينظم وقفتين في رام الله وجنين ضد صفقة القرن
  13. الاحتلال يهدد بإجراءات "عقابية" ضد غزة
  14. الإعلان عن تشكيل الحكومة التونسية الجديدة
  15. اصابة 3 بشجار في بيت اولا اصابة احدهم متوسطة
  16. أردوغان: "صفقة القرن" تهدد السلام بالمنطقة
  17. الخطر يتهدد عينه- اصابة طفل برصاص الاحتلال في العيسوية
  18. نابلس- قرار بعودة السكان إلى منازلهم بعد اخلائها
  19. اشتية يدعو ألمانيا وأوروبا لنشر تصور واضح حول مرجعية عملية السلام
  20. إسرائيل: إطلاق صاروخين من قطاع غزة سقطا في مناطق مفتوحة في "أشكول"

توما سليمان: نتنياهو يحاول اشعال المنطقة

نشر بتاريخ: 01/09/2019 ( آخر تحديث: 04/09/2019 الساعة: 09:24 )
القدس - معا - أكدت النائبة عايدة توما سليمان (الجبهة، القائمة المشتركة) أن تصريحات بنيامين نتنياهو،رئيس حكومة الاحتلال، التي تعهد فيها فرض السيادة الاسرائيلية على كافة المستوطنات التي في المناطق الفلسطينية المحتلة وضمها لإسرائيل، هي جزء من "صفقة القرن" التي تسعى بالأساس لإنهاء حل الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية، وبذلك ضمان دفن القضية الفلسطينية.

وجاءت تعهدات نتنياهو هذه خلال جولة له صباح اليوم في مدرسة مستوطنة "إلكنا" في الضفة الغربية المحتلة، مع افتتاح السنة الدراسية الجديدة. حيث قال نتنياهو بشكل صريح بأنه سيفرض السيادة الاسرائيلية على كافة المستوطنات في هذا الجزء من "أرض إسرائيل"، حسب تعبيره، ولن يعيد خطأ الانسحاب من غزة عام 2005.

وأضافت النائبة توما -سليمان:" تعهد نتنياهو فرض السيادة الاسرائيلية على المستوطنات ليس غريبا عنه، فهو يسعى لاقامة نظامه الابارتهايدي في العلن وأمام الجميع، وكل ذلك بغطاء الادارة الأمريكية التي تطرح ما أسموه "بصفقة القرن" ،التي تقدم له مع رئيسها ترامب دعما لا متناهيا وفظا منذ سنوات.

وتابعت توما سليمان:" تصريحات نتنياهو قبل ستة عشر يومًا من الانتخابات من الواضح أنها تحمل أهدافًا انتخابية، ويحاول من خلالها استمالة أكبر عدد ممكن من أصوات المستوطنين، ولكنها ايضا تعبر عن توجهه السياسي والايدلوجي العام وخططه للمنطقة خاصة انه يشعر بأنه قد يخسر الانتخابات او ان ولاية الحكومة القادمة مصيرية له وهامة خصوصًا في ظل تورطه بقضايا الفساد التي من الممكن أن تدخله السجن".

وأضافت:" خوف نتنياهو من خسارة الانتخابات وكذلك من قضبان السجن تجعله يحاول بكل الطرق، شرعية كانت أو لا تغيير مجرى معركة الانتخابات فهو قد اوعز للجيش قبل أيام الاعتداء على السيادة اللبنانية، والعراقية والسورية وكذلك على اهلنا في غزة ، واليوم يحاول اشعال المنطقة من خلال اشعال فتيل الحرب في مناورة قبيل الانتخابات".

وانهت توما -سليمان قائلة:" اننا نعلم كما نتنياهو انه حين تقصف المدافع وتشتعل الحرب نبقى الصوت الوحيد المناهض لهذه الحرب بينما تخرس جميع الاصوات الاخرى. هذه التصرفات من شأنها تحفيز الجمهور العربي للذهاب إلى صناديق الاقتراع يوم الانتخابات والتصويت للقائمة المشتركة التي ستكون صوتا واضحا ووفيا ضد السياسات العنصرية التهويدية الموجهة ضد أبناء شعبنا وسياسة العسكرة والحروب.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020