الأخــبــــــار
  1. شرطة الاحتلال تحرر 720 مخالفة سير على طرق الضفة خلال الاسبوع الماضي
  2. سياسي إيطالي يتعهد بنقل سفارة بلاده إلى القدس
  3. بومبيو: أدعوا جميع الدول إلى إعلان حزب الله منظمة إرهابية
  4. استمرار تساقط الأمطار وزخات خفيفة من الثلج الثلاثاء
  5. أكثر من 160 جريحاً في مواجهات بين المتظاهرين وقوى الأمن في بيروت
  6. وزير جيش الاحتلال يمنع دخول نشطاء يساريين إسرائيليين للضفة الغربية
  7. نزال: إسرائيل تهود التعليم في القدس لخنق الهوية الفلسطينية
  8. إسرائيل تدخل سربا جديدا من مقاتلات "إف- 35" للخدمة
  9. إصابة شقيقين بإطلاق نار في الناصرة
  10. الشرطة: مقتل مواطن طعنا في مدينة قلقيلية
  11. اعتقال مواطن فلسطيني طعن مستوطنا قرب الحرم الإبراهيمي
  12. الاحتلال يفتح سدود وعبارات مياه الأمطار على الاراضي شرق غزة
  13. القواسمي : تعذيب أسرانا يظهر الوجه الحقيقي لدولة الاحتلال الاسرائيلية
  14. قوات الاحتلال تعتقل سيدة من منطقة باب العمود بمدينة القدس
  15. الطقس: أجواء ماطرة حتى الثلاثاء
  16. أحزاب إسرائيلية ستقدم طلبا لاستبعاد مرشحة من القائمة "المشتركة"
  17. أمريكا ترسل طائرة "نووية" إلى اليابان
  18. متظاهرون ضد إصلاحات نظام التقاعد يغلقون متحف اللوفر في باريس
  19. مقتل متظاهر واصابة 10 بجروح في بغداد
  20. 3 منخفضات تؤثر على فلسطين خلال أسبوع

اجتماع قيادي لإقليمي الجبهتين الديمقراطية والشعبية في سورية

نشر بتاريخ: 09/10/2019 ( آخر تحديث: 13/10/2019 الساعة: 09:02 )
سوريا - معا - عقدت قيادة الجبهتين الشعبية والديمقراطية لتحرير فلسطين في سورية اجتماعاً تناول الاوضاع الفلسطينية في سورية وتطورات الاوضاع السياسية الفلسطينية .

في بداية الاجتماع توجه المجتمعون بالتحية للشهداء والحرية للأسرى والتحية لأبناء الشعب الفلسطيني في سورية ، وعلى امتداد الاراض الفلسطينية ، وفي كافة اماكن اللجوء والشتات .

في تناول اوضاع المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سورية خلص الاجتماع الى ضرورة استمرار الجهود مع الجهات المعنية السورية من اجل الاسراع برجوع الاهالي الى مخيم اليرموك . لعودة دورة الحياة الى ربوع المخيم ، ليبقى المخيم محطة انطلاق نحو العودة لفلسطين .

وفي هذا السياق تم التأكيد على ضرورة عقد اجتماع لجنة المتابعة العليا في سورية لتنظيم الجهود في متابعة ملف المخيم مع الجهات المعنية في سورية .

كما توقف المجتمعون امام الاوضاع الصعبة للفلسطينيين في حلب ( حندرات – النيرب – المدينة )واكدوا على المطالب التي تقدمت بها الفصائل الفلسطينية من خلال المذكرة الموجهة الى دائرة شؤون اللاجئين في م. ت. ف وكالة الغوث الدولية . تطالب بتقديم كافة اشكال العون والمساعدات لللاجئين الفلسطينيين في حلب وفقاً للحاجات الفعلية للتخفيف من حجم الآلام والصعوبات التي يعانون منها ، والتي تساهم في الحد من حالات الهجرة وانعكاساتها السلبية على بنية وتماسك المجتمع الفلسطيني في سورية .وتم التأكيد على ضرورة تطوير دور واهتمام م . ت . ف وقيادتها بأوضاع الفلسطينيين في سورية الذين يشكلون جزءً هاماً من الشعب الفلسطيني والذي كان لهم دوراً بارزاً في مسيرة النضال الوطني الفلسطيني وفي كافة محطات الدفاع عن الثورة الفلسطينية و م . ت . ف الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني .

واكد المجتمعون على اهمية الحفاظ على الاونروا والتمسك بها واعادة التفويض لها لأنها تعبر عن التزام المجتمع الدولي اتجاه قضية اللاجئين وحق العودة ، واكدوا على رفضهم كافة المشاريع التي تستهدف تصفية الأونروا وانهائها ولأي تغيير في مهامها ووظائفها خطوة على طريق انهاء قضية اللاجئين وفي مقدمة ذلك صفقة ترامب .

وطالبوا الاونروا بالعودة عن المعايير الجديدة المعتمدة بتقديم المساعدات ،من اجل تقديم المساعدات لكافة اللاجئين الفلسطينيين وفقاً للحاجات الفعلية والتي تساهم في تخفيف الاوضاع المعيشية الصعبة . وعلى اوضاع المخيمات والتجمعات الفلسطينية .

وتوقف المجتمعون امام اوضاع الحركة الاسيرة الفلسطينية بأن لا يجري التعامل معها بشكل موسمي او مناسباتي بظل الاوضاع التي تمر بها الحركة الاسيرة الفلسطينية بأضراب الاسرى الاداريين عن الطعام رفضاً لممارسات الاحتلال التي تنتهك القانون الدولي والانساني . وحملة الاعتقالات اليومي وممارسة شتى انواع التعذيب والعقوبات .

وطالبوا كل المؤسسات الدولية والحقوقية العربية والدولية وكل احرار العالم للوقوف الى جانبهم ونصرة قضيتهم والاستجابة الى مطالبهم . لان نصرة قضية الاسرى نصرة لفلسطين .

وطالبوا السلطة الفلسطينية بتدويل قضية الاسرى لوضع حد لجرائم الاحتلال ضدهم وللإفراج عنهم .

واكد المجتمعون على اهمية الوحدة الوطنية الفلسطينية ووحدة الصف والموقف الفلسطيني واستعادة الوحدة الداخلية وانهاء الانقسام لمواجهة كافة استحقاقات الاوضاع الصعبة التي تمر بها القضية الفلسطينية . مؤكدين ان المبادرة التي تقدمت بها الفصائل الثمانية في قطاع غزة لأنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الداخلية تشكل مخرجاً لحالة الانقسام مطالبين بالاستجابة الى نداء المصلحة الوطنية العليا للشعب الفلسطيني .واكدوا على ضرورة تبني استراتيجية ميدانية في مواجهة الاحتلال ودعم صمود القدس واهلها في وجه كافة المخططات الاستيطانية والضم .ولتبقى القدس العاصمة الابدية لفلسطين .

وفي ختام الاجتماع اكد المجتمعون على ضرورة استمرار التشاور والتنسيق خدمة للقضية الوطنية الفلسطينية .
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020