الأربعاء: 30/09/2020

"معكَ يصير الضوء نصا"

نشر بتاريخ: 25/12/2019 ( آخر تحديث: 25/12/2019 الساعة: 19:02 )
"معكَ يصير الضوء نصا"
الكاتب: نداء يونس
 اذا، النص ما يكتب على العتمة، كيف ترى؟
 لا أرى بل اتحسس النار في المعنى ثم أهيل التراب على الطريق الذي اعبر فيه.

 كيف اتبعكَ؟
 عليك ان تلتقي بي في ما تبقى من الطريق،
 اذا لن ادرككَ!
 سأتبعك، أنا،
 حينها سأرى وجهك لو فعلت،
 سترى وُجهتي لو فعلت.

 اين الطريق؟
 في،
 كيف أصلكَ؟
 الصلة ليست اتصالا ولا وصولا بل صوتا، هكذا يتعمق الجذر الي لم يلمسه الضوء في حفلة التراب.

 أَحبٌ!
 لا احبك لانني اعرفك، انا فيك، لا استخرجك مني كي اراك واحكم، بل أدفعك الى العمق كي تتحد بالجذر الاعمق للوعي.

 ما الحب؟ حركة النفس في نفسها، الحبر الذي في ....،
 إن انتهى؟
 اسأل المصدر،
 ذاك النوراني؟
 لست ادرك لأقول، لكنني أقول لأدرك.

 ماذا ترى؟
 لا أرى، اتجلى!
 هل التجلي رؤية؟
 مرآة،
 كيف تراني؟
 جذرا،
 هل تنظر الي ام عبري؟ هل تعبرني؟
 كما تعبرني، انا طريق الطريق كما انت!
 ماذا تسمي اللحظة؟
 مفردة تائهة،
 والنار؟
 جسد،
 والعلم؟
 جهل،
 والله؟
 كينونة الحب او حب الكينونة او انه المعرفة التي لا كتاب لها سوى الكون.

 هل الكون كتاب؟
 صفحة،
 ما الكتاب؟
 حديثك الذي يجري منه،
 وانت؟
 تمثال حجريي، ما زال يحلم بلمعة في العين او نبضة تحول الكون الى رقيم.

 كأنك الابد؟
 الأبد ما دام في ساعة يد الكون، فانه ممحاة،
 وانا؟
 تمرين في الاشياء، تمرين في الادوات، تمرين فيّ او يكاد.

 تعرف كيف اكتب؟
 تُبقِين قوس الابد مشدودا ومشدوها ومشنوقا في المعاني التي يكشفها الاختزال، وأنا.

 ماذا لأعرف؟
 لا شيء،
 ما اللاشيء؟
 ان تعرف.

 جسدي غيمة،
 نعم، لكنها لن تنجو من الرمل،
 نجوتُ!
 لكنك عالقة، اللغة مصيدة والجسد.