وزارة الثقافة في طوباس تنظم أنشطة تثقيفية

نشر بتاريخ: 11/11/2019 ( آخر تحديث: 11/11/2019 الساعة: 12:16 )
طوباس- معا- نظم مكتب وزارة الثقافة بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم ،في محافظة طوباس نشاطين تثقيفيين منفصلين في روضة بردلا، ومدرسة بنات بردلا الثانوية في الأغوار الشمالية.
ونفذت هذين النشاطين، وأشرفت عليهما نهى أحمد منسقة الأنشطة في مكتب الثقافة. وردد أطفال روضتي بردلا والياسر بعض الأناشيد والأرقام والحروف التي تعلموها في الروضة، ثم تم التعرف على أسمائهم ودمجهم في حركات رياضية خفيفة، مع التصفيق، مما أضفى جوا من المرح والتفاعل، بعدها وزعت القصص الملونة و الضيافة على الأطفال ومعلماتهم، مع إعطائهم بعض التوجيهات حول كيفية التعامل مع القصة، والاحتفاظ بها في بيوتهم؛ لتتمكن أمهاتهم من قراءتها لهم.
وفي مدرسة بنات بردلا الثانوية، نفذت وزارة الثقافة نشاطا أدبيا للطالبات المهتمات والمشاركات في الأنشطة الثقافية ،ومسابقة تحدي القراءة ،وشرحت نهى أحمد للطالبات عن التراث، وأهميته وتوضيح أشكاله، والتطورات التي طرأت على هذا التراث عبر السنين.
وتحدثت ناديا دراغمة عن الألعاب الشعبية مع تعداد أسماء هذه الألعاب، وطريقتها وعدد المشاركين في كل لعبة منها، وكيفية الفوز وإعلان نهايتها ، والبدء باللعب من جديد: منها لعبة شد الحبل، وطاق طاق طاقيه، والحجارة السبعة، والطميمية.
وكتبت الطالبات مواضيع تعبير عن قطف الزيتون ،ومواسم الخير والعطاء والتجدد. وجرى حوار مشترك مع الطالبات، حول أهمية شجرة الزيتون .
وقرأت كل طالبة ما كتبته أمام زميلاتها، وأهدت وزارة الثقافة كل طالبة شاركت في الكتابة والتقديم كتابا ثقافيا.
وشكرت كوثر بشارات مديرة مدرسة بردلا الثانوية وزارة الثقافة، وأثنت على أسلوب تقديم هذا النشاط وحيويته ،واندماج الطالبات فيه.
وأوضح عبد السلام عابد مدير مكتب الثقافة في طوباس أن هذين النشاطين استهدفا أطفال و طلبة الأغوار الشمالية بوابة الوطن الشرقية، وهما جزء من أنشطة ثقافية أخرى ستقدمها وزارة الثقافة في الأسابيع القادمة.