Advertisements

سفارتنا في كراكاس تحيي ذكرى إعلان الاستقلال

نشر بتاريخ: 16/11/2019 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:11 )
سفارتنا في كراكاس تحيي ذكرى إعلان الاستقلال
بيت لحم- معا- أحيت سفارة دولة فلسطين لدى جمهورية فنزويلا البوليفارية، الذكرى الحادية والثلاثين لإعلان وثيقة الاستقلال.

ووضعت سفيرة دولة فلسطين لدى فنزويلا ليندا صبح، برفقة نائب الوزير الخارجية لشؤون آسيا والشرق الاوسط واوقيانونسيا روبين مولينا، والقنصل مها ابوسليم، وأمين سر حركة فتح- فنزويلا أحمد قراقرة، اكليلا من الزهور على ضريح المحرر سيمون بوليفار، بحضور وزير الثقافة ارنستو فييغاس، وممثلو الوزارات الفنزويلية المختلفة، وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد لدى فنزويلا، وممثل عن الكوبلاك محمد اشتية، وممثل الجالية الفلسطينية في العاصمة كراكاس محمد خليل، وممثل الجالية الفلسطينية في فالينسيا عزام يوسف.

وافتتحت السفيرة صبح معرضا للصور الفلسطينية، معربة عن شكرها للحضور على وقوفهم الدائم لجانب فلسطين، مؤكدة أن النضال الفلسطيني لن ينتهي إلا بالتحرير الكامل لأرض فلسطين وعاصمتها القدس الشريف وعودة كل لاجئ إلى أرضه وفك قيد كل أسير ومعتقل في سجون الاحتلال الغاشم.

واستنكرت العدوان الهمجي الإسرائيلي على أبناء شعبنا في قطاع غزة، مشددة على عمق علاقات المودة والاخوة بين فلسطين وفنزويلا، معبرة عن امتنان شعبنا لان مساندة فلسطين وقضيتها هي جزء لا يتجزء من السياسة البوليفارية.

واستعرضت السفيرة الانجازات التي قامت بها السفارة خلال الاعوام الثمانية الماضية خصوصا فيما يتعلق بتعزيز العلاقات مع دول الكاريبي، والتي كان منها الحصول مؤخرا على اعتراف جزر كريستوفر ونيفيس بدولة فلسطين.

بدوره، قال مدير مكتب نائب وزير الخارجية الفنزويلية إن القضايا العادلة وخصوصا القضية الفلسطينية لا بد أن يأتي يوم ويعلو صوت العدالة ويحق الحق بانتصارها، والحكومة والشعب الفلسطيني المناضل سيحظون دوما بدعم فنزويلا وحكومتها.

من جهته، أعرب وزير الثقافة فييغاس عن شكره للتعاون الدائم ما بين فلسطين وفنزويلا عموما، وبين السفارة والوزارة بشكل خاص.

وتخللت الفعالية عروض دبكة قدمتها مجموعة زيتونة للدبكة، التي تأسست في فنزويلا برعاية السفارة.
Advertisements