Advertisements

وزيرة الصحة: الأسير أبو دياك قُتل ببطء أمام أنظار العالم

نشر بتاريخ: 26/11/2019 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:11 )
وزيرة الصحة: الأسير أبو دياك قُتل ببطء أمام أنظار العالم
رام الله- معا- قالت وزيرة الصحة د. مي الكيلة إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي قتلت ببطء الأسير المريض سامي أبو دياك أمام أنظار العالم، ضاربة مرة أخرى بعرض الحائط جميع المواثيق والأعراف الدولية.
وأضافت الوزيرة الكيلة أن سلطات الاحتلال توغل مرة أخرى في إجرامها وإرهابها لأبناء شعبنا، مؤكدة أن جريمة قتل الشهيد أبو دياك لم تكن لتكتمل لولا الصمت العالمي المريب، والذي سمح لإسرائيل بقتل 222 أسيراً فلسطينياً حتى الآن منذ عام 1967، منهم 5 أسرى في العام الجاري فقط.
وأشارت وزيرة الصحة إلى أن هذه الجريمة تستوجب على المجتمع الدولي تولي مسؤولياته، والعمل على إنقاذ الأسرى المرضى في السجون، لكي لا تتكرر هذه المأساة، مضيفة: "ما فائدة وضع القوانين الدولية والإنسانية إذا كانت لا تستطيع حماية أسير مريض لا حول له ولا قوة؟".
وتقدمت د. الكيلة بتعازيها إلى عائلة الشهيد وجميع أبناء شعبنا، سائلة الله أن يتغمد شهيدنا برحمته وأن يفك أسرانا من سجون الظلم الإسرائيلية.
Advertisements