Advertisements

اتحاد المرأة الفلسطينية الألمانية يشارك في بازار كنيسة "ريسن"

نشر بتاريخ: 03/12/2019 ( آخر تحديث: 08/12/2019 الساعة: 09:05 )
اتحاد المرأة الفلسطينية الألمانية يشارك في بازار كنيسة "ريسن"
هامبورج - معا - شارك إتحاد المرأة الفلسطينية الألمانية مساء الأحد، من خلال عضوات الهيئة الإدارية بمدينة هامبورج في البازار الذي يقام سنويا في كنيسة "ريسن".
ويباع في هذا البازار المطرزات اليدوية الفلسطينية وهي فرصة أيضا للتحدث عن التراث الوطني الفلسطيني والذي يحاول الاحتلال سرقته حيث أن مضيفات شركة العال الإسرائيلية يلبسن الثوب الفلسطيني.
كما تقوم عضوات الاتحاد بالتعريف بالمشاريع التي يتبناها الإتحاد في وطننا المحتل سواء في غزة أوالضفة. اولا روضة خانيونس ويشرف عليها الاتحاد النسائي الفلسطيني بغزة، والروضة تضم ما يقارب 90 طفلا لذا هناك فكرة زيادة فصول الروضة.
ويقوم اتحاد المرأة الفلسطينية الألمانية بتوفير كل مستلزمات الطفل من كتب وكراسات ودفع مرتبات المدرسات وهناك موازنة خاصة للمعسكر الصيفي السنوي الذي يقام للترفيه عن الأطفال، ويوجد ست طالبات يدرسن في جامعة النجاح يقوم الاتحاد بتغطية نفقات دراستهن وعند تخرج اي منهن تحل مكانها طالبات أخريات، وثالثا اثناء انعقاد مؤتمر الإتحاد في سبتمبر الماضي وافق المؤتمر على تبني مشروع The teacher mother وتشرف عليه ماجدة المصري وزيرة الشؤون الاجتماعية سابقا.
إلى جانب ذلك قامت كارين رئيسة الإتحاد بشرح معاناة الشعب الفلسطيني وعلى رأسهم الأسرى وخاصة الأطفال والنساء كما تحدثت عن قطع أشجار الزيتون ومصادرة أراضي المواطنين، وتغول الاستيطان داخل الأراضي الفلسطينية.
كما تحدثت عن المعاناة اليومية التي يعانيها المواطن الفلسطيني نتيجة انتشار الحواجز المقامة على الطرقات المؤدية للمدن الفلسطينية، كما تم استكمال توزيع البيان بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يوافق يوم 29/11 من كل عام.
Advertisements

Advertisements