Advertisements

كوبا تؤكد من جديد دعمها لقضية الشعب العربي الفلسطيني

نشر بتاريخ: 05/12/2019 ( آخر تحديث: 08/12/2019 الساعة: 09:06 )
كوبا تؤكد من جديد دعمها لقضية الشعب العربي الفلسطيني
القدس- معا- جرى في مقر الاتحاد العربي في العاصمة الكوبية هافانا، الاحتفال الرسمي بمناسبة الذكرى السنوية ال 31 لإعلان الدولة الفلسطينية واليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، النشاط الذي تحول الى تأكيدًا مجددًا على الدعم غير المشروط للثورة الكوبية لتلك القضية وإدانة سياسات الإبادة الجماعية التي تتبعها إسرائيل والإمبريالية الأمريكية.
وطلب رئيس المعهد الكوبي للصداقة مع الشعوب، فرناندو غونزاليس، من الاستمرار الى جانب فلسطين في نضاله من أجل الاستقلال.

وقال إن حقوق الشعب الفلسطيني غير قابلة للتفاوض، ويستحقون أن يعيشوا في سلام، واحترام أرضهم وأن أطفالهم لا يظلون هدفًا للقمع الأكثر وحشية الذي تفرضه يوميا الآلية الإسرائيلية.
وأضاف فيرناندو غونزاليز، أن كوبا تدافع عن القضية التحررية للفلسطينيين في المنظمات متعددة الأطراف في العالم وترفض عمليات القتل والانتهاكات والمضايقة والتعذيب التي يرتكبها الجيش الإسرائيلي، وهو حليف للولايات المتحدة.

وأشار إلى أن خطة الإبادة الجماعية والإجرامية لحكومة الولايات المتحدة ضد كوبا وفلسطين وفنزويلا ونيكاراغوا والزعماء السياسيين لليسار البرازيلي والبوليفي والأرجنتيني والحركات الاجتماعية والشعبية والتقدمية في المنطقة سوف تجد استجابة قوية من قبل الشعوب.
وأصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 29 نوفمبر 1947، القرار 181، الذي ينص على إنشاء دولتين: واحدة يهودية وواحدة عربية عاصمتها القدس الشرقية.
ولا يوجد حتى الآن سوى إسرائيل التي تفرض إبادة جماعية لإنهاء سكان فلسطين وأطلقت حرباً طويلة دامية لتنفيذ مقاصدها.
Advertisements