Advertisements

لجنة متضرري عدوان ٢٠١٤ بالوسطى تعقد اجتماعا وتقر سلسلة من الفعاليات

نشر بتاريخ: 06/12/2019 ( آخر تحديث: 06/12/2019 الساعة: 09:53 )
غزة -معا- عقدت لجنة متضرري عدوان ٢٠١٤ في المحافظة الوسطى اجتماعا تشاوريا وتقيميا بحضور عدد من أعضاء اللجنة التي تمثل أصحاب المنازل المتضررة
و ناقشت اللجنة البرنامج الذي اقرته الذي يهدف الى تنفيذ سلسلة من الفعاليات من اجل الضغظ على الوكالة لصرف تعويضات للمتضررين
وفي هذا السياق قال سليمان صايمة عضو لجنة متضرري ٢٠١٤ انه يجب على وكالة الغوث أن تفي بالتزاماتها المالية بأتجاه تعويض المتضررين الذين مضى على انتظارهم ما يقارب ٥ سنوات من اجل تعويضهم خاصة وان البعض منهم لم يتلق دولار واحد
واكد واصف ابو مشايخ عضو في لجنة عدوان ٢٠١٤ أن اللجنة المشكلة في المحافظة ثمتل كافة المتضررين والذين يعانون ظروفا اقتصادية في غاية الصعوبة
وقال "ستعمل اللجنة على تنسيق الفعاليات والتواصل مع الجهات المختصة ووسائل الأعلام بهدف الضغظ على الوكالة من أجل الأيفاء بتعهداتها من أجل تعويض أصحاب المنازل المتضررة "
وأشار الى ان الوكالة كانت قد مثلت المتضررين في مؤتمر الاعمار في القاهرة بعد انتهاء العدوان وألتزمت بجلب الأموال من أجل اعادة بناء واعمار المنازل المهدمة والمتضررة
وطالب أبو مشايخ الوكالة بأدراج ملف الاضرار في موازنة ٢٠٢٠خاصة وان الوكالة أبرمت عقدا ما بين المتضرر والوكالة بقيمة المبلغ التي ستدفعها بمجرد الأنتهاء من الإصلاحات
وأهاب أسامة الكرنز عضو في لجنة متضرري عدوان ٢٠١٤ بشرائح مجتمعنا المختلفة خاصة المخاتير والوجهاء والكتاب والمثقفين الى دعم اللجنة في مطالبها العادلة و المشاركة في الفعاليات التي ستنفذها اللجنة من أجل الصغظ على الوكالة لصرف تعويضات للمتضررين
وكان م. معين مقاط مسؤول ملف الاضرار في وكالة الغوث قال في وقت سابق " أن المتبقي من ملف المنازل المتضررة حوالي 52 ألف منزل لم يتم تعويضهم حتى هذه اللحظه ومنهم المصنفين جزئي بليغ ،مشيرا الى أن مبلغ ٧٠ مليون يكفي لتعويضهم
وأكد م. مقاط أن الوكالة تمكنت في السنوات الثلاثة الماضية من تعويض أصحاب المنازل المصنقة جزئي بليغ بالكامل من العدد الكلي ٥٦٠٠ منزل وبقيمة ٦٠ مليون دولار ، وكذلك الأنتهاء من تعويض أصحاب منازل الهدم الكلي بنسبة 90% من العدد ٧٤٠٠ منزل ولم يتبق الا 500 بيت فقط لم يتم تعوضيهم،
وأشار م. مقاط إلى أن الوكاله دفعت ما يقارب 330 مليون دولار لأعمار المنازل المهدمه والمتضررة ، مشيرا الى انه لا يوجد موعد رسمي لدفع التعويضات في الفترات المقبله.
وكان مصدر قد كشف أن مجموع ما تم تعويضه لأصحاب المنازل المهدمة، والذي تعرضت لأضرار بليغة وجزئية خلال عدوان 2014، تجاوزت 80 ألف اسرة وعدد الذين لم يتقاضوا التعويض حتى هذه اللحظة، يزيد عن 52 ألف أسرة منذ 5 سنوات.وأكد المصدر أنه في الوقت الحاضر لا يوجد دولارا واحدا في خزينة الوكالة مخصص لهذا الملف؛ بسبب عدم ايفاء الدول بالتزاماتها لإنهاء قضية التعويضات.
Advertisements