Advertisements

تقارير امريكية: سيتم اتهام ترامب بإساءة استخدام السلطة وتعطيل التحقيق

نشر بتاريخ: 10/12/2019 ( آخر تحديث: 12/12/2019 الساعة: 08:59 )
تقارير امريكية: سيتم اتهام ترامب بإساءة استخدام السلطة وتعطيل التحقيق

بيت لحم-معا- من المتوقع أن يعلن الكونجرس الأمريكي اليوم الثلاثاء التهم الموجهة إلى الرئيس دونالد ترامب في قضية أوكرانيا. وتفيد وسائل الإعلام الأمريكية أنه وفقًا لمسؤولين كبار في مجلس النواب، سيتم توجيه تهم إلى ترامب بإساءة استخدام السلطة وتعطيل التحقيق.
ويشتبه في أن الرئيس الأمريكي قدم مساعدة عسكرية لأوكرانيا من خلال الترويج للأوكرانيين ضد شركة مرتبطة بمنافسه السياسي جو بايدن، مما يعرض الأمن القومي الأمريكي للخطر.
ومع ذلك، حتى إذا قرر مجلس النواب إقالة الرئيس، فسيتم تمرير القرار إلى مجلس الشيوخ، حيث توجد أغلبية للحزب الجمهوري وتكون فرص إقصاء ترامب ضئيلة.

وقالت صحيفة "واشنطن بوست" نقلا عن ثلاثة مسؤولين مطلعين على القضية ان لائحتي الاتهام ستركزان على سوء استخدام السلطة وعرقلة الكونغرس.
وقالت "سي ان ان" إن هناك اتهاما ثالثا حول عرقلة العدالة ما زال قيد المناقشة، وحذّرت مصادر الشبكة من أن لوائح الاتهام لا تزال قيد الإعداد.
وجاءت هذه التقارير بعد جلسة استماع في مجلس النواب استمرت لساعات، مساء الإثنين، حيث طرح الديمقراطيون قضيتهم من أجل مساءلة ترامب، واصفين الرئيس الأميركي بأنه "خطر حاضر وجلي على الأمن القومي.

واختتم رئيس اللجنة القضائية بمجلس النواب الأميركي، جيرولد نادلر، جلسة استماع بشأن مساءلة ترامب بإدانة سلوك الرئيس، باعتباره تهديدا مستمرا لانتخابات البلاد ونظام الحكم الديمقراطي.
وقال نادلر بعد أن استمعت اللجنة إلى أعضاء لجنة المخابرات بمجلس النواب بشأن تحقيقهم في أمر ترامب "مثل هذا السلوك يستلزم المساءلة بشكل واضح. ستواصل هذه اللجنة عملها وفقا لذلك".
وتبادل الديمقراطيون والجمهوريون الاتهامات في الجلسة الثانية للجنة القضائية بمجلس النواب الأميركي لمناقشة واستعراض أدلة تم التوصل إليها من خلال التحقيقات المتعلقة بأوكرانيا.
وتفضي هذه إلى محاكمة برلمانية لترامب بهدف عزله، علما أن البيت الأبيض رفض المشاركة في هذه الجلسات.

وكشف مستشار الديمقراطيين في لجنة الاستخبارات في مجلس النواب، دانيال غولدمان، عن أن الأدلة التي توصلت إليها اللجان تضمنت استخدام ترامب سلطته للضغط على الرئيس الأوكراني للتدخل في الانتخابات الأميركية العام المقبل لمصلحة ترامب، وهو ما سيفضي لمحاكمته.

Advertisements