الأحد: 27/09/2020

الرؤيا الفلسطينية تطلق مشروع "مجلسنا بحاجتنا" في محافظة سلفيت

نشر بتاريخ: 11/12/2019 ( آخر تحديث: 11/12/2019 الساعة: 18:27 )
الرؤيا الفلسطينية تطلق مشروع "مجلسنا بحاجتنا" في محافظة سلفيت
سلفيت- معا- اطلقت مؤسسة الرؤيا الفلسطينية في دار محافظة سلفيت اليوم ، مشروع "مجلسنا بحاجتنا"، بحضور محافظ سلفيت اللواء د. عبدالله كميل ومدير عام مديرية الحكم المحلي في سلفيت رائد مقبل والمدير التنفيذي لمؤسسة الرؤيا رامي ناصر الدين، بهدف تعزيز المشاركة المدنية للشباب والنساء وذوي الاعاقة لتلبية احتياجاتهم عبر تطوير وبناء قدراتهم في المواطنة الفاعلة.
أكد المحافظ كميل على أهمية تنفيذ هذا المشروع من أجل إدماج فئات مهمة من الشباب والمرأة بالإضافة إلى ذوي الإعاقة والتشبيك مع الهيئات المحلية والتعاون في إظهار الصورة المشرقة لهذه الفئات التي يقع على عاتقها بناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، منوها إلى أن هذه الخطوة ستساهم في تعزيز قدرات الشباب في المجتمع اضافة لاستثمار طاقاتهم وابداعاتهم في مختلف المجالات. مشيرا الى دعم محافظة سلفيت الكامل لكافة المشاريع التي من شأنها النهوض بواقع الشباب والفئات المهمشة في المجتمع. مثمنا في ذات الوقت الجهود المبذولة من مؤسسة الرؤيا الفلسطينية ومديرية الحكم المحلي والهيئات المحلية بالمحافظة لانجاح هذا المشروع.
بدوره أشار ناصر الدين إلى أن المشروع يهدف إلى تعزيز المشاركة المدنية لكلا الجنسين من الشباب وذوي الإعاقة لتلبية احتياجاتهم، عبر تطوير وبناء قدراتهم في المواطنة الفاعلة وفهم دور الهيئات المحلية. مؤكداً على ضرورة بناء علاقة إيجابية مع الهيئات المحلية والتعاون في وضع التخطيط الاستراتيجي. وأشار إلى أن المشروع يستهدف 200 شاب وشابه في 10 مواقع مختلفة في محافظة سلفيت ،للعمل على تدريبهم من أجل المناصرة والتشبيك والتطوع وتعزيز التعاون والتفاهم ما بين المواطنين والهيئات المحلية.
وبين مقبل ضرورة المشروع في تمكين مجموعة من الشباب بالمحافظة من لعب دور فاعل في المجتمع والتاثير على صانعي القرار في هيئات الحكم المحلي.
يذكر أن مشروع "مجلسنا بحاجتنا" ينفذ من قبل مؤسسة الرؤيا الفلسطينية بتمويل من برنامج ودعم المجتمع المدني في التعاون الألماني GIZ وبالشراكة مع محافظة سلفيت والتعاون مع مديرية الحكم المحلي في المحافظة .