الخميس: 03/12/2020

فتح اقليم سلفيت نحن بحاجة لعنقود مقاوم

نشر بتاريخ: 19/12/2019 ( آخر تحديث: 19/12/2019 الساعة: 13:06 )
فتح اقليم سلفيت نحن بحاجة لعنقود مقاوم
سلفيت - معا - اجتمع عبد الستار عواد امين سر حركة "فتح" اقليم سلفيت  بوزير العمل د.نصري ابو جيش في مكتبه في رام الله، ويأتي هذا الاجتماع تحضيرا للجنة الوزارية التي ستزور محافظة سلفيت لمناقشة المشاريع التنموية وشكل العنقود في محافظة سلفيت.
تحدث عواد في الاجتماع على الدور التكاملي والجهود المبذولة من محافظة سلفيت والمؤسسات الرسمية والأهلية والهيئات المحلية والقطاع الخاص وفصائل العمل الوطني وكل مكونات المحافظة بتعزيز صمود المواطنين على الأرض في ظل الهجمة الاستيطانية التي تستهدف محافظة سلفيت من قبل قطعان المستوطنين، مضيفاً ان المحافظة تعاني من اختلال في الديمغرافيا لصالح المستوطنين فـ 24 مستوطنة و 7 بؤر استيطانية تلقى كل أشكال الدعم والإعفاءات والتسهيلات والحوافز من قبل حكومة الاحتلال المتطرفة يقابلها 18 تجمع فلسطيني تحتاج لوقفة حقيقة من قبل الحكومة الفلسطينية لتعزيز صمود المواطنين على الأرض.
من جهته أكد الوزير أبو جيش ان محافظة سلفيت على موعد قريب مع لجنة وزارية لإقرار عنقود مقاوم لمحافظة الزيتون كباقي محافظات الوطن، نظرا لوضعها الاستثنائي سيكون عنقود مشترك زراعي وصناعي وعمراني يتناسب مع طبيعة المحافظة ويشكل رافعة للاقتصاد واستثمار للموارد ويخلق فرص عمل للشباب والنساء.