الخميس: 01/10/2020

الرئاسة تحذر من أي خطوة أميركية تخالف الشرعية الدولية

نشر بتاريخ: 23/01/2020 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:00 )
الرئاسة تحذر من أي خطوة أميركية تخالف الشرعية الدولية
بيت لحم -معا- أكد الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، مرة أخرى، "رفضنا القاطع للقرارات الأميركية التي جرى إعلانها حول القدس واعتبارها عاصمة لاسرائيل، إلى جانب جملة القرارات الأمريكية المخالفة للقانون الدولي".
جاء تأكيد أبو ردينة هذا في ظل ما تردده وسائل الإعلام ومصادر أخرى، حول قرب الإعلان عما تبقى من "صفقة القرن".
وجدد "التأكيد على موقفنا الثابت الداعي لانهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية"، وقال أبو ردينة "إذا ما تم الإعلان عن هذه الصفقة بهذه الصيغ المرفوضة، فستعلن القيادة عن سلسلة اجراءات نحافظ فيها على حقوقنا الشرعية، وسنطالب اسرائيل بتحمل مسؤولياتها كاملة كسلطة احتلال".
وأضاف: نحذر اسرائيل والإدارة الأميركية من تجاوز الخطوط الحمراء".