الأحد: 27/09/2020

تهديد المقدسيين برسائل نصية على هواتفهم المحمولة!

نشر بتاريخ: 24/01/2020 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:00 )
تهديد المقدسيين برسائل نصية على هواتفهم المحمولة!
القدس- معا -تلقى عدد كبير من أهالي مدينة القدس، مساء الخميس، رسائل تهديد من مخابرات الاحتلال تحذر فيها المقدسيين من ما أسمته "مخالفة القوانين" في صلاة يوم الجمعة.

وعلمت وكالة معا أن المقدسيين وبينهم "الشبان وكبار السن والنسوة والصحفيين" تلقوا رسائل تهديدية على هواتفهم المحمولة وجاء فيها" دولة اسرائيل ترحب بكم بوصولكم الى المسجد الأقصى لقيام صلاة الجمعة، الرجاء منكم الحفاظ على النظام من يخالف القانون سيعاقب".

من جهته أوضح المحامي خالد زبارقة على صفحته على الفيسبوك أن العديد من الإستفسارات القانونية وصلته بخصوص الرسالة التي وصلت عدد من الشباب؛ وقال :" هذه الرسالة لا يوجد لها اي اعتبار قانوني وهي غير ملزمة قانونياً ولا يترتب عليها اي اجراء قانوني، وهدفها هذه زرع الخوف في نفوس الشباب وردعهم عن المشاركة في صلاة الفجر في الأقصى."

وأضاف زبارقة على "دولة إسرائيل" عليها ان تمنع الشرطة من استفزاز الشباب وأن تخرج كل أفرادها خارج المسجد الاقصى وأن تكف عن التدخل في أمور المسجد الاقصى المبارك؛ هذا هو الضمان لسلامة الجمهور والأمن العام في القدس.

وتأتي الرسالة مع حملة استدعاءات واعتقالات لشبان من مدينة القدس، أفرج عن معظمهم بشرط الإبعاد عن الأقصى لأيام قابلة للتجديد، وبعضهم سلم ابعادات لعدة أشهر.
واعتقلت قوات الاحتلال مساء الشاب تامر خلفاوي، وأحمد الجولاني، فيما أبعدت الشبان: نادر الباسطي وأكرم الباسطي، وراني الرشق وأحمد درباس، والشيخ نور الرجبي، وابراهيم النتشة، ومنير الباسطي ، ومحمد شريفة.