الإثنين: 26/10/2020

فريدمان: إسرائيل ليست بحاجة للانتظار من أجل ضم المستوطنات

نشر بتاريخ: 29/01/2020 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:01 )
فريدمان: إسرائيل ليست بحاجة للانتظار من أجل ضم المستوطنات
بيت لحم- معا- قال السفير الأمريكي لدى إسرائيل، ديفيد فريدمان، اليوم الثلاثاء، إنه يمكن لإسرائيل ضم مستوطنات الضفة الغربية على الفور.
وأكد الموقع الإلكتروني "تايمز أوف إسرائيل"، أن تصريح فريدمان جاء بعد دقائق من إطلاق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لخطة السلام في الشرق الأوسط، المعروفة باسم "صفقة القرن".
وفي مؤتمر صحفي، قال فريدمان، وهو مؤيد منذ فترة طويلة لمشروع الاستيطان، إن تجميد الاستيطان لمدة أربع سنوات المدرج في عرض ترامب لا ينطبق على المستوطنات القائمة، التي ستصبح جزءًا من إسرائيل، وفقا للخطة.
وقال عندما سئل عما إذا كانت هناك "فترة انتظار" قبل فرض إسرائيل السيادة على المستوطنات: ليس على إسرائيل الانتظار على الإطلاق. فترة الانتظار هي الوقت الذي يستغرقونه للحصول على الموافقات الداخلية ومن أجل إنشاء الوثائق المعايرة، ورسم الخرائط التي ستمكننا من تقييمها، والتأكد من أنها تتسق مع الخريطة الفكرية. إذا كانوا يرغبون في تطبيق القانون الإسرائيلي على تلك المناطق المخصصة لإسرائيل، فسوف نعترف بذلك.
سبق وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس حكومة تسيير الأعمال الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في البيت الأبيض، عن بنود وتفاصيل "خطة السلام" الأمريكية في الشرق الأوسط المعروفة إعلاميا باسم "صفقة القرن"، وتضمنت هذه الخطة العديد من البنود الاقتصادية، التي وصفها ترامب أنه من شأنها تمكين الشعب الفلسطيني من بناء مجتمع فلسطيني مزدهر وحيوي.
وكان ترامب قد نشر الخريطة، وعلق عليها باللغة العربية: هذا ما قد تبدو عليه دولة فلسطين المستقبلية بعاصمة في أجزاء من القدس الشرقية.