اللحام يحذر من تصعيد في غزة ويوضح الخطوة المقبلة للقيادة

نشر بتاريخ: 01/02/2020 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:09 )
اللحام يحذر من تصعيد في غزة ويوضح الخطوة المقبلة للقيادة
بيت لحم- معا- حذر رئيس تحرير شبكة معا الإعلامية د. ناصر اللحام من توجه رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إلى التصعيد في قطاع غزة بعد فشله بضم الضفة وعدم حصوله على تأييد وموافقة عربية بخصوص صفقة القرن.
وقال اللحام في حديث لبرنامج "الحصاد" عبر فضائية معا: "يجب أن لا تدفع غزة ثمن صفقة القرن وفوز نتنياهو بالانتخابات".
وطالب الدول العربية ودول العالم بالتدخل لمنع أي اعتداء على قطاع غزة وعدم منح نتنياهو هذه الورقة.
وأشار اللحام إلى ارتفاع مستوى التحريض باتجاه التصعيد في قطاع غزة، وتكرار اسم "يحيى السنوار" مؤخراً في الإعلام العبري والتحريض عليه.
وحول صفقة القرن واجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب في جامعة الدول العربية، يرى اللحام أنّ جامعة الدول العربية كانت الحلقة الاضعف ولكن اتصح أن بعض الزعماء العرب الذين لا يمثلون شعوبهم وبلدانهم خضعوا للسفير الأمريكي لكن نقل وقائع اجتماع الجامعة العربية مباشرة وضعهم بمأزق اعلان أي موقف يوافق على الصفقة.

وأضاف أنّه فلسطينيا حصلنا على الاجماع العربي بـ "لا لصفقة القرن"، وخطوة ايجابية اخرى على الصعيد الداخلي باتفاق الرئيس عباس واسماعيل هنية بالاجتماع في غزة، والتأكيد على موقف شعوب العالم المشرف مع القضية الفلسطينية.
ويرى اللحام أنّ الخطوات القادمة فلسطينييا تتمثل بالتوجه إلى القة الاسلامية والامم المتحدة لإستصدار قرار "لا صفقة القرن" وبالتالي إعلان موت الصفقة قبل ولادتها.
وحول الوحدة الوطنية، قال اللحام إنها تتطلب تغيير الوجوه فمن أشعل الإنقسام لا يقود خطاب الوحدة، مضيفا أن هذه الخطوة بحاجة فقط لقرار من حماس لاستقبال الوفود وفتح صفحة جديدة، وقرار من ابو مازن والقيادة بزيارة القطاع ووقف الانقسام دون اللجوء الى وسطاء وتشكيل لجان، وعلى ابو مازن وهنية تنفيذ وعدهم لشعبنا الفلسطيني.
وفي ما يتعلق بفيروس كورونا، أوضح اللحام أن امكانيات الفلسطينيين بسيطة حيال مواجهة المرض، والمطلوب منا بحكم محدودية سيطرتنا على المعابر والحدود أن نتابع النشرات الارشادية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية.
ويرى أن قضية كورونا اهم من أي شيء سياسي في العالم؛ لانها مسـألة تتعلق بالانسانية وحياة البشرية، متوقعا أن يسهم تواصل البشر والتطور العلمي بالسيطرة على مرض كورونا من الانتشار حول العالم.