السفير طوباسي يقلد قيادات نقابية يونانية اوسمة نجمتي "الحرية والصداقة"

نشر بتاريخ: 05/02/2020 ( آخر تحديث: 08/02/2020 الساعة: 08:18 )
السفير طوباسي يقلد قيادات نقابية يونانية اوسمة نجمتي "الحرية والصداقة"
أثينا- معا- قام سفير دولة فلسطين لدى اليونان مروان طوباسي وبحضور عدد من كادر السفارة والنقابيبن اليونان، باسم الرئيس محمود عباس بتقليد امين عام الاتحاد العالمي لنقابات العمال "WFTUB" جورج مافريكوس وسام "نجمة الصداقة" .
كما قلد امين عام اتحاد عمال اليونان "PAME " جورج بيروس وسام " نجمة الحرية" من وسام الرئيس محمود عباس، تقديرا للدور الهام والمتميز لكل منهم في أعلاء التضامن مع الشعب الفلسطيني بالمحافل العمالية الدولية كذلك على الساحة اليونانية خلال السنوات الطويلة الماضية من عملهم في قيادة هذه الاطر النقابية.
ونقل السفير لهم في كلمته خلال الاحتفال الرمزي الذي أقيم بسفارة دولة فلسطين باثينا، تحيات الرئيس محمود عباس وقيادة منظمة التحرير الفلسطينية والاتحاد العام لعمال فلسطين وكل ابناء شعبنا الفلسطيني للدور الكفاحي لهم من خلال فعاليات التضامن مع نضال شعبنا ضد الاحتلال الذي نفذته اطرهم النقابية العمالية ان كان من خلال المظاهرات والمؤتمرات واصدار بيانات التضامن ودعوة السفير لتقديم كلمة فلسطين باحتفالات الأول من أيار من كل عام واصدار المؤلفات الموسيقية خاصة في حملات التضامن مع عهد التميمي وكل الأسرى الفلسطينين والزيارات التضامنية الي فلسطين خلال الأعوام الماضية، أو جمع التواقيع في عرائض تطالب الحكومات اليونانية للاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية على حدود عام ١٩٦٧، كذلك المواقف التضامنية الصادرة عن الاتحاد العالمي للنقابات WFTU و وضع قضية فلسطين وسياسات الاحتلال الكولنيالي العنصري وجرائمه على جداول أعمال المؤتمرات الدولية.
واستعرض السفير أمام الحضور مستجدات المحاولات الصهيو أمريكية الجارية لتصفية القضية الفلسطينية أمام تمسك الشعب الفلسطيني وقيادته بالحقوق غير القابلة للتصرف وفي مقدمتها حق شعبنا في تقرير المصير وإقامة الدولة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين وتطبيق القرارات الدولية.
كما طالبهم بتصعيد أشكال تضامنهم مع حرية شعبنا خاصة في هذة المرحلة المفصلية التي تشهد أيضا انقلاب السحر على الساحر وعودة قضية شعبنا الى تصدر الأولويات السياسية بالمشهد الدولي في رفض اعلان "سرقة القرن" وسياسات الهيمنة الأمريكية بحق القانون الدولي.