خبر عاجل
هزة أرضية خفيفة تضرب منطقة البحر الميت
هزة أرضية تضرب البحر الميت
تسجيل إصابة جديدة بكورونا لعامل من بلدة بني نعيم يعمل في مصنع باسرائيل

فتح اقليم قلقيلية تعقد اجتماعاً دعما للرئيس في معركته ضد صفقة القرن

نشر بتاريخ: 09/02/2020 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:09 )
فتح اقليم قلقيلية تعقد اجتماعاً دعما للرئيس في معركته ضد صفقة القرن
قلقيلية- معا- عقدت حركة فتح اقليم قلقيلية مساء اليوم اجتماعاً تنظيمياً موسعا ضم اعضاء لجنة الاقليم وامناء سر المناطق التنظيمية والمكاتب الحركية والنقابات والكادر الحركي في الاقليم دعماً ومساندةً لسيادة الرئيس محمود عباس "ابو مازن" في معركته ضد ما يسمى بصفقة القرن.
وجرى اللقاء بحضور محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبه وامين سر حركة فتح اقليم قلقيلية محمود ولويل.
وفي بداية اللقاء اشاد رواجبة بموقف الرئيس والقيادة الفلسطينية في التصدي للهجمة الشرسة التي يشنها الاحتلال لطمس التاريخ والهوية الفلسطينية، مشددا على أن شعبنا سيُفشل كافة المؤامرات التي تحاك لتصفية القضية الفلسطينية من جميع الأطراف التي تتناغم مع الموقف الإسرائيلي الأميركي.
واستنكر رواجبة ممارسات الاحتلال وجرائمه في الوطن والتي تعكس بنود صفقة القرن وتطبيقها على ارض الواقع وخاصةً في القدس الشريف، قائلاً بأن القدس الشريف لن تكون سلعة بيد الاحتلال تباع وتشترى، داعياً ابناء الحركة الى ضرورة المشاركة بالفعاليات الداعمة والمساندة لخطاب سيادة الرئيس محمود عباس في مجلس الأمن.
من جانبه أكد محمود ولويل بأن أبناء حركة فتح سيكونون في الصفوف الامامية لمواجهة هذه الصفقة حتى تفشل ويسقط المشروع الأميركي الإسرائيلي التصفوي الذي يستهدف قضية شعبنا وحقوقه الوطنية، مؤكداً الوقوف والالتفاف حول القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس في مواجهة صفقة القرن الامريكية، قائلاً بأنه آن الأوان لتوحيد كل طاقات ابناء الحركة وشعبنا الفلسطيني في مواجهة مخططات ومشاريع الإدارة الأمريكية التي تستهدف شطب حقوق وثوابت شعبنا من خلال صفقة العار التي بدأت الإدارة الأمريكية ودولة الاحتلال بتطبيقها في مخالفة واضحة وصريحة لكافة الاتفاقيات والمواثيق الدولية وبعيداً عن إرادة المجتمع الدولي الذي تمثله الأمم المتحدة وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، وأهمها المخالفات التي يقوم بها الاحتلال في القدس الشريف قائلاً أن القدس خط احمر فهي عرض كل فلسطيني حر وشريف، وسنستمر في النضال لتحريرها وعودتها للسيادة الفلسطينية.
واكد الحضور على مشاركتهم في الوقفة الجماهيرية المساندة لموقف سيادة الرئيس محمود عباس ابو مازن ضد صفقة القرن في مجلس الأمن الدولي الساعة 12 ظهراً، وذلك يوم الثلاثاء 11/2/2020 مقابل دوار المنارة في مدينة رام الله.