فدائي السلة يواصل معسكره التدريبي

نشر بتاريخ: 11/02/2020 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:09 )
فدائي السلة يواصل معسكره التدريبي
اسطنبول- معا- يواصل فدائي السلة تدريباته المكثفة في اسطنبول ضمن معسكره التدريبي المقام في الاراضي التركية استعدادا للقاء كازخستان في الواحد والعشرين من الشهر الجاري في كازخستان ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات آسيا 2021 في الامارات العربية المتحدة، حيث انطلق المعسكر التدريبي في العاشر من الشهر الجاري لهذا الغرض.
وبوصول ابراهيم ابو رحال اسطنبول قادما من غزة عبر مصر، تكتمل عناصر الوطني بانتظار وصول جمال ابو شمالة في الخامس عشر من الجاري.
واعد المدير الفني للوطني كافتر مباراتين وديتين تدريبتين مع اندية تركية من الدرجة الممتازة كي يقف بشكل نهائي على مستوى المنتخب واللاعبين من اجل معالجة الاخطاء ومراكمة النجاحات في المنتخب حتى يكون الفدائي جاهز للقاء كازخستان بقوة وبابهى صورة.
وتدرب المنتخب على اكثر من خطة واسلوب سلوي في سبيل تطبيقهم في المباراة، وظهر جليا ارتفاع وتيرة ومستوى اللاعبين للافضل فنيا وبدنيا وفكريا، وظهر التفاهم والتالف بين الجميع ما يعطي دفعة كبيرة للمنتخب لتقديم مستوى افضل في مباراته الاولى امام كازخستان وكذلك في مباراته الثانية امام سيرلانكا على ملعب صالة الجامعة الامريكية في جنين في الرابع والعشرين من الشهر الجاري.
واكد جميع اللاعبين استعدادهم الفني والفكري والذهني للقاء الاول والذي سيكون الاصعب كونه على ملعب كازخستان والاول في التصفيات الاسيوية، لكن لاعبو الفدائي وضعوا نصب أعينهم تقديم مباراة تليق بفلسطين بالمستوى الفني والنتيجة ما يؤهلهم تقديم مباراة اكبر في اللقاء الثاني في جنين.
ويحذو لاعبونا الامل بتخطي محطة كازخستان من اجل الاستعداد النفسي لسيرلانكا في جنين بعد ثلاثة ايام من لقاء كازخستان.
وكان ابو جهاد حجة امين عام اللجنة الاولمبية قد اطمأن على البعثة ،طالبا من الجميع تحمل المسؤولية الكبيرة الواقعة عليهم في هذا الاستحقاق الاسيوي بكرة السلة، مؤكدا ان فلسطين تستحق منا جميعا بذل مزيد من الجهد والتعب في سبيل الوصول لما نريد ، وثقتنا كبيرة بفدائي السلة حامل راية الوطن في هذا الاستحقاق.
منتخبنا متجانس
ومن خلال المعسكر التدريبي للوطني باسطنبول وضح التجانس والتفاهم بين جميع اللاعبين، وهذا مربط الفرص في المنتخبات خاصة التي تزاوج بين اللاعبين المحليين والمحترفين في الخارج، في ظل وجود عدد من لاعبينا المحترفين في انحاء المعمورة وعلى راسهم قائد الوطني سني سكاكيني احد اميز لاعبي اسيا الى جانب عمر اكريم وعمر ديراوي وجمال ابو شمالة الذين لديهم من الخبرة الكافية لاي لقاء ، فيما لدينا عدد مميز من لاعبينا المحليين الذين اثبتوا جدارتهم وعلو كعبهم من خلال الدوري وبطولات الاتحاد ومنهم من شارك اكثر من مرة في صفوف الفدائي وهذا يعني وجود الخبرة ايضا لديهم في المباريات الدولية والرسمية.
ونجح المدرب كافتر بتوظيف كل لاعب في مركزه وموائمة اللاعبين بين محترف ومحلي ، حتى يقدموا مستوى سلوي كبير، يضع فلسطين بالمقدمة لتكون منافسة حقيقية على احدى البطاقتين المؤهلتين لاسيا 2021 بالامارات.
ابو رحال مثال اللاعب المجتهد
ابراهيم ابو رحال نجم خدمات البريج والمنتخب الوطني مثال حي للاعب الذي يريد ان يقدم لوطنه كل شيء ، ابو رحال قدم والتحق بالفدائي قادما من قطاع غزة عبر مصر،والذي طالما تمنى ان يستطيع الوصول والالتحاق بالوطني اكثر من مرة لكن لظروف غزة من الحصار كان يحول دوما من مقدرته على اللعب للفدائي ، وهذا لم يثبط عزيمته مطلقا فلم يستسلم للامر الواقع حتى نجح هذه المرة بالوصول بالوطني عن طريق مصر والتحق بالمنتخب ليكون الاكثر سعادة بهذا الانجاز الذي طالما بحث عنه.
ابو رحال كله امل والوطني بتقديم مستويات فنية عالية ونتائج كبيرة تليق في فلسطين وهمه الاول تخطي عقبة كازخستان كونها المباراة الاولى لفلسطين في التصفيات وهي خارجية على ملعب كازخستان المنتخب القوي الذي يبحث عن ذاته هو الاخر.
كما ابو رحال فان جميع لاعبينا تواقون لتمثيل الفدائي والمنافسة بقوة للتاهل ، فسني سكاكيني المحترف في الصين لبى الدعوة وكله امل بنجاح الفدائي في مهمته الوطنية ، وكذلك عمر ديراوي وعمر اكريم القادمين من امريكا ملبيين دعوة الوطني في الدفاع عن الوان رايته وعلمه بكل قوة.