رئيس الموساد طلب لقاء مشعل اثناء زيارته لقطر

نشر بتاريخ: 24/02/2020 ( آخر تحديث: 25/02/2020 الساعة: 08:47 )
رئيس الموساد طلب لقاء مشعل اثناء زيارته لقطر
بيت لحم- معا- أفادت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الموساد الاسرائيلي "يوسي كوهين" زار قطر يوم 5 شباط، لضمان مواصلة الدوحة سياسة تقديم الدعم المالي إلى قطاع غزة.
وحصلت "اندبندنت عربية" على معلومات من مصدر إسرائيلي كبير تفيد بأن رئيس"كوهن" طلب مقابلة خالد مشعل وبعض القياديين من حماس في قطر، إلا أن ذلك لم يتم. والتقى هناك، بحسب المعلومات المسربة، إسرائيلياً مقيماً في قطر، رفض المصدر الكشف عن هويته.
ونفت حركة حماس أي علم لها بالأمر، في وقت أكدت الحكومة القطرية أنها لا تعلق على ما جاء في الإعلام حول الزيارة ورفضت الإدلاء بأي تصريح عنها.
وكُشف عن الزيارة خلال لقاء تلفزيوني أجرته القناة الإسرائيلية 12 مع رئيس حزب "إسرائيل بيتنا "أفيغدور ليبرمان" يوم السبت.
وقال ليبرمان، إن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو ارسل كوهين وقائد الجبهة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي "هرتسي هيلفي"، علما أنه الضابط المسؤول عن العمليات العسكرية في ما يتعلق بغزة، وفقا لـ"هآرتس".
وأضاف ليبرمان، أن "كلاً من المصريين والقطريين غاضبون من حماس، وكانوا سيقطعون كل العلاقات معها. فجأةً ظهر نتنياهو كمدافع عن حماس، وضغط على مصر والقطريين للاستمرار" في تقديم الدعم المالي.
واعتبر ليبرمان أن سياسية نتنياهو ترقى إلى "الاستسلام للإرهاب".
ووفقاً للموقع الإخباري العبري "والا"، فقد مكث كوهين وهيلفي في الدوحة لأقل من 24 ساعة، حيث التقيا مع المبعوث القطري إلى غزة محمد العمادي، ومستشار أمير قطر لشؤون الأمن القومي محمد بن أحمد المسند.
وأفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن زيارة "كوهين" و"هيلفي" تمت من دون معرفة أو اطلاع وزير جيش الاحتلال نفتالي بينت، وجاءت بطلب من رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو بنفسه، لكنها أسهمت في تثبيت التهدئة في غزة، ووقف التدهور العسكري الذي كان مرشحاً للتصعيد إلى حد عملية عسكرية.