ابداع المعلم يختتم زياراته الميدانية للمدارس المشاركة في مشروع النزاهة

نشر بتاريخ: 26/02/2020 ( آخر تحديث: 26/02/2020 الساعة: 12:33 )
ابداع المعلم يختتم زياراته الميدانية للمدارس المشاركة في مشروع النزاهة
رام الله- معا- اختتم امس فريق مركز ابداع المعلم جولاته الميدانية للمدارس في 6 مديريات في منطقة الضفة الغربية حيث تأتي هذه الجولات في سياق متابعات المركز لمشروع "تعزيز منظومة قيم النزاهة لدى الشباب الفلسطيني – نوادي النزاهة " الذي ينفذه مركز ابداع المعلم بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم وبتمويل من مؤسسة انقاذ الطفل .
ويستهدف المشروع 20 مدرسة في 6 مديريات : في منطقة الخليل (مدرسة المعارف الأساسية للبنات ومدرسة الهاجرية الأساسية ومدرسة النهضة الأساسية للبنين ومدرسة اليعقوبية الاساسية للبنات ) ، في منطقة بيت لحم (مدرسة وادي فوكين المختلطة ومدرسة ذكور بتير الثانوية ومدرسة وادي النيص الثانوية المختلطة ومدرسة الزواهرة الثانوية المختلطة و مدرسة ذكور تقوع الثانوية ومدرسة بنات بيت فجار الثانوية ) ومدارس منطقة جنوب نابلس ( مدرسة الشهيدة رهام دوابشة ومدرسة ذكور عبد الرحيم عودة الأساسية ومدرسة ذكور أودلا الأساسية و مدرسة بنات عوريف الثانوية ) وفي اريحا ( مدرسة بنات ابو بكر الصديق الثانوية و بنات العوجا الثانوية ) و في قلقيلية ( مدرسة جيت الثانوية المختلطة و مدرسة ذكور مسقط الثانوية ) وفي رام الله ( مدرسة بيت عور الفوقا الثانوية المختلطة و بنات بيت لقيا الثانوية ) .
جاءت هذه الزيارات في سياق المتابعات للمدارس المستهدفة وذلك بعد تنفيذ وزارة التربية والتعليم بالشراكة مع مركز ابداع المعلم دورة تدريبية حول موضوع اندية النزاهة، التي استهدفت 40 معلم و معلمة ، حيث يهدف المشروع بشكل اساسي الى تعزيز منظومة النزاهة والشفافية لدى الشباب .
من الجدير بالذكر ، ان هذا المشروع ينفذ ضمن عمل مركز ابداع المعلم في برنامج المواطنة الذي يهدف الى نشر ثقافة النزاهة والشفافية والمساءلة وتعزيزها في المجتمع الفلسطيني ، والإسهام في انشاء جيل من الشباب الفلسطيني لديه المعرفة والمهارات تمكنه من التغيير المجتمعي الإيجابي ، حيث يسعى البرنامج بشكل رئيسي إلى تعزيز ثقافة المسائلة المجتمعية وأدوات ومنظومة النزاهة ومكافحة الفساد ، و تعزيز الشفافية والنزاهة والمسائلة في المماراسات الحياتية من خلال مبادرات شبابية مجتمعية داخل البيئة المدرسية و خارجها والإسهام في ايجاد جيل شبابي قادر على ممارسة المسائلة المجتمعية في مجتمعاتهم.