الاقتصاد بغزة: المخزون السلعي يكفي لأسابيع

نشر بتاريخ: 22/03/2020 ( آخر تحديث: 22/03/2020 الساعة: 16:21 )
الاقتصاد بغزة: المخزون السلعي يكفي لأسابيع
غزة- معا- أكدت وزارة الاقتصاد الوطني بغزة، أن المخزون السلعي في القطاع يكفي لأسابيع قادمة بما يتلاءم مع قدرات وإمكانيات القطاع المحاصر.

وقال وكيل الوزارة رشدي وادي في تصريح وصل معا إنه ومنذ بداية الجائحة المتعلقة بفايروس كورونا اتخذت وزارته مع لجنة المتابعة الحكومية، مجموعة من الإجراءات الاحترازية واللازمة لتأمين المخزون السلعي الاستراتيجي والمتعلق بالاحتياجات الضرورية والسلع الأساسية.

وأكد وادي أن وزارة الاقتصاد قدمت مجموعة من التسهيلات للتجار والخاصة باستيراد السلع الأساسية.

وطمئن الأهالي في القطاع قائلاً: "لدينا من المخزون السلعي ما يكفي لأسابيع قادمة بما يتلاءم مع قدرات وإمكانيات غزة المحاصرة منذ ١٤ عاماً، وتتابع الطواقم الميدانية حالة الأسواق أولًا بأول".

وأهاب بالمواطنين بعدم التهافت على شراء المواد زيادة على الحاجة الاعتيادية، داعياً كل من له علاقة أن يكون لها عونًا وداعمًا لصمود غزة المحاصرة.

وحذرت وزارة الاقتصاد الوطني، في وقت سابق التجار من التلاعب بأسعار المواد الغذائية والتموينية ورفع أسعارها واحتكارها.

وأكدت، أنها ستتخذ إجراءات قانونيه صارمة بحق المخالفين والمتلاعبين بالأسعار والمحتكرين للسلع في الأسواق والمجمعات التجارية.

وذكرت الوزارة أن أطقم التفتيش والرقابة وحمايه المستهلك والمنتشرة في جميع محافظات غزه تقوم وعلى مدار الساعة بمتابعه الاسعار وتوافر السلع والمواد الغذائية والتموينية في الأسواق ، مشيره إلى أنها أوعزت للطواقم بالتشديد على متابعته و ضبط الأسعار وارتفاعها وعمل محاضر ضبط للتجار المخالفين لتحويلهم للشؤون القانونية لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم.