محافظة القدس تعلن رسميا عن اطلاق منصتها الالكترونية "مدد"

نشر بتاريخ: 31/03/2020 ( آخر تحديث: 31/03/2020 الساعة: 14:45 )
محافظة القدس تعلن رسميا عن اطلاق منصتها الالكترونية "مدد"
القدس- معا- أكد محافظ القدس عدنان غيث ان منصة المحافظة الالكترونية تأتي في اطار المسؤوليات الملقاة على عاتق المحافظة تجاه ابناء شعبنا في العاصمة المحتلة والوصول الى الكل المقدسي وتقديم ما يحتاجه وسط الاهمال المتعمد من سلطات الاحتلال الاسرائيلي وفي ظل الظروف التي تعيشها فلسطين والعالم اجمع ، معربا عن تقديره لكل من ساهم في هذا الانجاز .

واوضح المحافظ غيث ان هذا الإجراء ما هو الا تنفيذا لاعلان الرئيس محمود عباس حالة الطوارئ في الأراضي الفلسطينية وعلى ضوء قرارات رئيس الوزراء الأخيرة الدكتور محمد اشتية في ضوء اصابة البلاد بفيروس الكورونا ، لوقاية العاملين والمراجعين للمؤسسات الرسمية من مكروه وحرصا على سلامتهم مؤكدا على الجاهزية لمواجهة هذا الفايروس الخطير.

بدوره قال نائب المحافظ عبد الله صيام انه ايمانا من محافظة القدس بضرورة التواصل مع المواطن المقدسي في ظل حالة الطوارىء التي اعلن عنها السيد الرئيس محمود عباس في الخامس من آذار الجاري وما تبعها من اجراءات احترازية وقائية اقدمت عليها الحكومة الفلسطينية برئاسة الدكتور محمد اشتية وبتوجيهات من محافظ القدس عدنان غيث ، رفعت محافظة القدس من جاهزيتها وقامت بالتعاون وصندوق وقفية القدس بتوفير منصة الكترونية تحمل في تطبيقاتها بوابات مختلفة في معظمها للتواصل مع المواطن المقدسي ومعرفة احتياجاته والعمل لايصالها اليه منعا لوصول الفيروس وحرصا على المصلحة الوطنية العليا وتعد وسيلة اعتماد أساسية لجمهور المواطنين لمتابعة احتاجاتهم في ظل فرض الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس ، والحفاظ على سلامتهم وصحتهم .

واوضح صيام لدى اعلانه عن اطلاق المنصة رسميا بحضور ممثلين عن الاجهزة الامنية ومديرعام الحكم المحلي موسى الشاعر ومعتصم تيم مدير عام وحدة القدس في الرئاسة وشادي المطور امين سر حركة فتح اقليم القدس وامناء سر المواقع للاقليم في القدس انه انطلاقاً من مفهوم التكافل الاجتماعي بأنه الركيزة الأساسية في بناء المجتمعات وتطويرها وتنميتها، كان من الضروري إيجاد آلية للتواصل مع الكل المقدسي اتفق على تسميته "المنصة الإلكترونية لمحافظة القدس " يحمل شعار"مدد" وهو موقع الكتروني يعمل فيه مجموعة من المتطوعين من جامعتي القدس وبيرزيت يتمتعون بالمهارة والحماس مزود بالأدوات والموارد اللازمة لتعزيز برامج المشاركة المجتمعية.

واوضح أن الاجراءات المتبعة لمواجهة فيروس الكورونا تحتاج تعاون الجميع، والتحلي بالشجاعة وروح التحدي والصبر والجلد من أجل المصلحة الوطنية العليا مطالبا المواطنين ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية التي اتخدتها الحكومة للحد من تفشي الفيروس وعدم التهاون لعدم حدوث أزمة كبيرة مثل بعض الدول الأوروبية التي تهاونت في بداية الأمر ووصلت في نهاية الأمر إلى وفاة الآلاف من مواطنيها ، لافتا إلى أن لجنة الطوارىء التي تترأسها المحافظة وبالتعاون مع الجهات الأمنية وكافة الجهات المعنية والشركاء لن تتوانى في تقديم جل ما يلزم حرصا منها على سلامة المواطنين .

وثمن صيام الجهود الكبيرة التي تقوم بها الطواقم الطبية والعاملون في القطاع الصحي والأمني، والذين جندوا أنفسهم في جهود مواجهة مرض (كورونا)، رغم المخاطر المحدقة بهم، داعية جميع المواطنين إلى الالتزام بالإرشادات والتعليمات الصادرة عن جهات الاختصاص .

بدوره اكد شادي المطور امين سر حركة فتح اقليم القدس ان القوى الوطنية في العاصمة المحتلة وضعت نفسها منذ اللحظة الاولى لبدء اجتياح هذا الفيروس تحت تصرف محافظة القدس ولجنة الطوارىء التي يترأسها المحافظ عدنان غيث ، خدمة للمقدسيين وحرصا على سلامتهم .

واشار معتصم تيم مدير عام وحدة القدس في الرئاسة الى الجهود التي تجري في مواجهة فيروس الكورونا في مدينة القدس تجمع بين الارادة والابداع واللتين توفرتا في ارادة المحافظ غيث في متابعته الدؤوبة وحرصه على السلامة العامة للمقدسيين وتوفير احتياجاتهم ، والابداع الذي ظهر من المتطوعين من جامعتي القدس وبيرزيت في ادارة هذه المنصة التي تعد انجازا عظيما .

واستعرض طاهر الديسي مدير صندوق ووقفية القدس آليات العمل التي تعمل من خلالها المنصة الالكترونية ( مدد ) والتي هي عبارة عن منصة للتكافل الاجتماعي وتم تطويرها من قبل صندوق ووقفية القدس كمنصة ذكية لمساندة محافظة القدس في إدارة الأزمة والأثار الناتجة عن انتشار وباء كورونا، تقدم خمس خدمات مجانية للمواطنين في المحافظة وهي توفير المواد الغذائية ، والأدوية والخدمات الإغاثية وكذلك الاستشارات الطبية إضافة لخدمة التوصيل المجاني .

واضاف انها تهدف الى ضمان الوصول لجميع العائلات المتعففة وتأمين احتياجاتها الأساسية وتقييد حركة المواطنين وحثهم على الالتزام بالقرارات الخاصة بحظر الحركة وتلبي احتياجات المواطنين من خلال لجان الإسناد التي تم تشكيلها من قبل محافظة القدس .

ويشرف على إدارة المنصة مجموعة واسعة من الطلبة المتطوعين من جامعتي القدس وبيرزيت وتستقبل احتياجات المواطنين عبر رقم الطوارئ الخاص بمحافظة القدس 105 وعبرخدمة "الواتس اب" وموقع المنصة الالكتروني http://www.madad.ps ، وستكون خدمة الاستقبال عبر هذه الوسائل متاحة من الساعة الثامنة صباحا وحتى الساعة العاشرة ليلا .