الخميس: 26/11/2020

جامعة النجاح الوطنية في نا بلس تستضيف ندوة سياسية بعنوان انتخابات التشريعي بين التأكيد والتأجيل

نشر بتاريخ: 05/06/2005 ( آخر تحديث: 05/06/2005 الساعة: 20:05 )
نابلس-عقدت اليوم الاحد 5/6/2005 في جامعة النجاح الوطنية بمدينة نابلس ندوة سياسية بعنوان انتخابات التشريعي بين التأكيد والتأجيل نظمتها جمعية التطوير والازدهار، شارك فيها النائبة دلال سلامة عضوة المجلس التشريعي ، ود. يوسف عبد الحق المحاضر في جامعة النجاح الوطنية والشيخ تيسير عمران من قيادة حركة حماس.
وذكرت دلال سلامه في بداية الندوة ان تأجيل الانتخابات التشريعية التي صدر بشأنها مرسوم رئاسي قبل يومين اصبح مؤكدا ، واضافت ان هناك مبررات للتأجيل منها عدم انجاز قانون الانتخابات في المجلس التشريعي، و الانسحاب من غزة وشمال الضفة واشارت ان هناك حديث يدور عن انسحاب من مدن اخرى في الضفة الغربية.
من جانبه اشار د. يوسف عبد الحق الى ضرورة توحيد جميع القوى السياسية ومقابلة رئيس السلطة والبحث معه للخروج بآلية مناسبة لاتمام عملية الانتخابات حسب اتفاق القاهرة وأكد عبد الحق ان الحل الوحيد هو اجراء الانتخابات وتشكيل قيادة وطنية موحدة .
من جهه اخرى تحدث الشيخ تيسير عمران بأن المواطن الفلسطيني استبشر خيرا بعد اتفاق القاهرة حتى يستطيع ان يمارس حقه ، وذكر عن سبب تأجيل الانتخابات ان هناك اسباب داخلية وخارجية وان التأجيل كان مبيتاً ، واشار ايضاً الى ان المجلس التشريعي يماطل في اقرار قانون الانتخابات ، على الرغم من ان حركة فتح العنصر الرئيسي وافقت مع باقي الفصائل على اجراء الانتخابات ، واضاف قائلاً ان امريكا واسرائيل وبعض الانظمة لا تريد لحماس المشاركة في الحياة السياسية بعد فوزها في الانتخابات المحلية في بعض المناطق .
وتطرق عمران الى ما ذكرته وزيرة الخارجية الامريكية رايس في لبنان والتي دعت السلطة الفلسطينية الى تأجيل الانتخابات خوفا من ان تسيطر حماس على المجلس التشريعي.
وفي ختام حديثه قال الشيخ عمران انه لا يجوز ان تأجل الانتخابات لصالح السلطة التنفيذية .