الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

زعيم حزب العمل الجديد يهدد باسقاط حكومة شارون الاسبوع المقبل ويدعو لانهاء الاحتلال

نشر بتاريخ: 13/11/2005 ( آخر تحديث: 13/11/2005 الساعة: 08:18 )
معا - اعاد عمير بيرتس الزعيم الجديد لحزب العمال نبرة المعارضة الساخنة وبث من جديد نار التنافس والتفكير الحرّ في اوصال الدولة العبرية الباردة حين القى خطابه امام مئات الاف الحضور في ذكرى اغتيال اسحق رابين.

واعتبر الرئيس الجديد لحزب العمال، عمير بيرتس، ان "طريق اوسلو لا زال حيا يتنفس وهو طريق السلام" وان الاحتلال لا بد ان ينتهي مضيفا ان اسرائيل "بحاجة الى خارطة طريق اخلاقية، انهاء الاحتلال وتوقيع الاتفاق الدائم وحماية حياة البشر ومصدر رزقهم في اسرائيل".

كما هدد عمير بيرتس ، خلال تصريحات ادلى بها للتلفزيون الاسرائيلي القناة الثانية باسقاط حكومة اريئيل شارون، منتصف الاسبوع المقبل، اذا واصل شارون التهرب من الاجتماع به لمناقشة مستقبل الائتلاف الحكومي.

وردا على رفض شارون الاجتماع به يوم الخميس الماضي،حالما فاز بزعامة الحزب يوم الخميس الماضي قال بيرتس "لقد تصرف شارون بدون مسؤولية عندما رفض الاجتماع بي يوم الخميس، انا ايضا اجيد الالاعيب السياسية وانوي الاحتفاظ بالأوراق قريبا من صدري". وأوضح انه اذا انتخب شارون لرئاسة الحكومة في الانتخابات المقبلة فان حزب العمل لن ينضم الى الائتلاف حتى لو عرضت عليه حقيبة المالية. وقال "لقد انتهى عهد حكومات الوحدة، انها ليست جيدة للديموقراطية".

واعرب اليهودي من اصل مغربي والذي يقطن في مستوطنة سديروت عن امله بأن "تقام في يوم ما في المنطقة المشاع بين بلدة سديروت وبيت حانون في قطاع غزة مصانع تبني السلام بين الشعبين " .

جاءت كلمات الزعيم الجديد لحزب العمل خلال احياء ذكرى اغتيال زعيم الحزب السابق اسحق رابين قبل عشر سنوات حيث قتله يهودي متطرف يدعى يجئال عمير .وحضر الحفل الذي اقيم في ساحة ملوك اسرائيل بتل ابيب الرئيس الامريكي السابق بيل كلينتون واكثر من ربع مليون مشارك من الحضور .

الرئيس الاميركي السابق بيل كلينتون،والذي اعتبر اكثر رئيس امريكي حاول التدخل في عمليات المفاوضات بين الطرفين قال :ان رابين قدم حياته من اجلكم ومن اجل مستقبلكم ومن اجل اولاد الفلسطينيين الذين يستحقون الحياة الاعتيادية".

وكان من المقرر ان يحضر الاحتفال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس والعاهل الاردني عبد الله الثاني والرئيس المصري حسني مبارك الا انه ثلاثتهم اعتذروا كل لاسبابه المختلفة .

يشار الى ان خمسة رجال كانوا وقعوا اتفاق اوسلو وهم اسحق رابين وياسر عرفات وقد رحلا عن الدنيا وبيل كلينتون الذي رحل عن الحك وشمعون بيريس الذي رحل قبل ايام عن زعامة حزب العمل ومحمود عباس الذي يرحل في ارجاء المعمورة يحاول لملمة شظايا اتفاق اوسلو دون جدوى.