الإثنين: 17/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

فتح والحزب الاشتراكي السويدي ينفذان ورشة (التواصل والتفاعل) في رام الله بحضور حبش والشوبكي

نشر بتاريخ: 07/06/2005 ( آخر تحديث: 07/06/2005 الساعة: 23:02 )
رام الله-معا-. عقدت لجنة التدريب التابعة للجنة التعبئة والتنظيم التي يرئسها هاني الحسن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح وبالتعاون مع مؤسسة (الف بالما) التابعة للحزب الاشتراكي الديمقراطي السويدي ورشة عمل لكادر فتح في الضفة الغربية تحت عنوان آليات التفاعل والتواصل.
وقد رحب بكر ابو بكر منسق برنامج التدريب في مكتب التعبئة بالحضور وتبعه نبيل سعادة من مركز الوف بالمه بكلمة اكد فيها على اهمية هذه الانشطة .
وقام جمال الديك من مكتب التعبئة تقسيم الحضور لمجموعات عمل ناقشت اليات التواصلا والتفاعل واهم المعوقات وسبل تجاوزها .
كما قدم الحضور مجموعة توصيات بما يتعلق بعقد المؤتمرات الحركية وبالانتخابات التمهيدية للتشريعي اضافة للخطاب السياسي والوطني.
ويذكر ان عدد المشاركين في ورشة العمل بلغ اكثر من مئة وخمسين كادرا من مختلف اقاليم الضفة الغربية .
وفي نهاية الورشة اجاب عضو اللجنة المركزية لفتح صخر حبش وعضو المجلس الثوري جمال الشوبكي على اسئلة الحضور والتي ركزت على الاجتماعات الاخيرة للثوري ونتائج الانتخابات البلدية، وفي معرض رده على الاسئلة قال الشوبكي ان تاجيل الثوري كان بحجة عدم الجاهزية وان الايام الثلاثة المخصصة لنقاش جدول الاعمال لم تكف للخوض في كافة الامور لدرجة ان نقاش البند المالي لم يتجاوز 30 ثانية (نصف دقيقة) حيث كان مدرج في نهاية الجدول ولم يتبق وقت بعد تجاوز الساعة منتصف الليل وكان الاقتراع بتأجيل بحثه وتقديمه في وقت لاحق.
واعترف حبش بأن فتح اخطات بعدم عقد المؤتمر السادس في عام 1996 وعادت الكرة عام 2000 حين لم تستغل الظروف المناسبة لعقد المؤتمر على حد تعبيره.