أهالي مدينة الزهراء يغلقون الطرق مطالبين بخفض أقساط مساكنهم الشهرية

نشر بتاريخ: 20/11/2005 ( آخر تحديث: 20/11/2005 الساعة: 08:52 )
غزة- معا- اغلق أهالي مدينة الزهراء اليوم الاحد كافة الطرق الواصلة بين شمالي القطاع ووسطه، حيث تمركزوا على الطريق الساحلي وطريق صلاح الدين الرئيس لفصل مدينة غزة عن المحافظات الوسطى والجنوبية.

وطالب أهالي المدينة الواقعة جنوبي غزة بالوقف الفوري للقرار الذي وصفوه بالجائر والصادر عن وزارتي المالية والإسكان والقاضي بدفع كل ساكن في شقق مدينة الزهراء لقسط شهري يقدر بـ 200-250 دولارا كما طالبوا بإلغاء تنفيذ قرار الأقساط الشهرية وإيقافها وفتح ملف مدينة الزهراء ومحاسبة المختلسين ومن يثبت تورطه بسرقة المال العام وتشكيل لجنة قانونية وإعادة دراسة وضع مدينة الزهراء وتحديد المخالفات.

واكد الأهالي الذين يبلغ عددهم حوالي ثلاثة الاف مواطن على طرحهم الدائم واستعدادهم الفوري للبدء في تسديد أقساط لا تزيد عن 100 دولار شهرياً لكل ساكن ولكل شقة في المدينة التي يقطنون في أبراجها السكنية.

وناشد طارق حجو رئيس بلدية مدينة الزهراء الرئيس أبو مازن وكافة الوزراء والذين يرغبون بترشيح أنفسهم للمجلس التشريعي بالنظر إلى معاناتهم ورفع الظلم عنهم ومساعدتهم لتخطي هذه المرحلة.