التقى عائلةً منزلها مهددٌ بالهدم: وفد من القنصلية الامريكية يطلع على معاناة اهالي سلوان

نشر بتاريخ: 23/11/2005 ( آخر تحديث: 23/11/2005 الساعة: 14:06 )
القدس- معا- زار وفد من القنصلية الامريكية في القدس اليوم حي سلوان جنوب البلدة القديمة بالقدس واطلع على معاناة سكان الحي, خاصة في ظل سياسة هدم المنازل التي تنتهجها البلدية الاحتلالية ضد المواطنين الفلسطينيين في المدينة.

وأفاد مراسلنا أن الرجل الثاني في القنصلية الامريكية "ابان ماغريتس" ترأس الوفد الامريكي حيث قام بزيارة الى منزل عائلة المواطن خليل عباسي في عين اللوزة ببلدة سلوان والمهدد بالهدم من قبل سلطات الاحتلال.

واستمع الوفد الامريكي من المواطن عباسي الى شرح عن معاناة افراد اسرته بعد القرار الذي اصدرته بالامس محكمة اسرائيلية بهدم منزله, وسلم العباسي المسؤول الامريكي رسالة تشرح هذه المعاناة بالتفصيل, وتؤكد تمسك عائلة العباسي بالبقاء في منزلها مهما كانت الظروف.

كما التقى الوفد الامريكي قرب منزل العباسي بوفد من لجنة الدفاع عن اراضي ومنازل سلوان واستمع من المحامي احمد عودة عضو اللجنة القانونية الى شرح عن سياسة التمييز العنصرية التي تطبقها بلدية الاحتلال فيما يتعلق بمنح تراخيص بناء للمستوطنين في المستوطنات المتاخمة لسلوان في وقت تمنع مثل هذه التصاريح عن المواطنين العرب.

من جانبه وعد المسؤول الامريكي برفع تقرير الى حكومته حول هذا الموضوع معربا عن أمله في ان تمتنع البلدية عن هدم منزل عائلة العباسي لاعتبارات انسانية.

يذكر أن نحو 60 منزلا مهددا بالهدم بحجة البناء غير المرخص في سلوان, اضافة الى 90 منزلا آخرا في حي البستان المجاورة لعين اللوزة من اراضي سلوان.

وكان المئات من مواطني بلدة سلوان وممثلين عن منظمات غير حكومية اعتصموا قرب بيت العباسي اليوم تضامنا معه حيث من المتوقع ان تقوم بلدية الاحتلال بهدم المنزل في أي لحظة, وتبلغ مساحته 230 مترا مربعا وتقطنه عائلة المواطن المكونة من 8 أنفار.