الخميس: 22/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

أكد على حق العودة: وفد المنظمات الشبابية الفلسطينية يزور النائب وليد جنبلاط بلبنان

نشر بتاريخ: 30/11/2005 ( آخر تحديث: 30/11/2005 الساعة: 13:29 )
لبنان- معا- اكد محمد عوض" ابو عوض" رئيس الاتحاد العام لطلبة فلسطين- فرع لبنان- على رفض الشعب الفلسطيني للتوطين والتهجير متمسكا بحقه في العودة وتطبيق القرات الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطيني وفي المقدمة منها القرارات 242-338-194.

وطالب الحكومة اللبنانية بان تنصف اللاجئين الفلسطينيين المقيمن قسرا في لبنان بفعل الاحتلال الاسرائيلي لارضهم وممتلكاتهم في انتظار عودتهم وبمنحهم حقوقهم المدنية والاجتماعية والسياسية, جاءت أقوال أبو عوض في اللقاء الذي عقده وفد المنظمات الشبابية الفلسطينية برئاسة رئيس الاتحاد العام لطلبة فلسطين محمد عوض " ابو عوض " أمس مع رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط في بلدة المختارة في جبل لبنان.

ونوه عوض الى المواقف الوطنية للحزب التقدمي الاشتراكي ورئيسه وليد جنبلاط وقبل ذلك من القائد المعلم كمال جنبلاط, وقال عوض اننا نصر على بقاء صفة لاجئ للتأكيد على حق العودة, وأن تقوم وكالة غوث وتشغيل اللاجئيين الفلسطينين " الانروا " بدورها تجاه الشعبين الفلسطيني اللاجئ وهي الشاهد الحي على ماساته وهجرته وتشرده, وشدد على وجوب فتح مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في بيروت لتمثيل الشعب الفلسطيني ورعاية مصالحه ومتابعة قضاياه الحياتية والوطنية.

وبدوره اكد النائب جنبلاط على دعمه للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة وحقه في العودة الى أرضه وممتلكاته التي طردها منها الاحتلال الاسرائيلي, واضاف النائب جنبلاط نحن مع الحقوق المدنية والاجتماعية والسياسية للشعب الفلسطيني ومع ان ينال كامل حقوقه الانسانية بين اخوته واشقائه في لبنان, ومع ضبط السلاح وتنظيمه داخل المخيمات عبر حوار مع الدولة اللبنانية, ولكن لانرى ضرورة لوجود هذا السلاح خارج المخيمات, وطالب جنبلاط " الانروا " ان تاخذ دورها وواجباتها تجاه الشعب الفلسطيني.