كلية فلسطين التقنية تنظم لقاءً بعنوان "الوساطة"

نشر بتاريخ: 23/12/2008 ( آخر تحديث: 23/12/2008 الساعة: 15:00 )
رام الله- معا- نظم قسم الشؤون الطلابية في كلية فلسطين التقنية/ رام الله للبنات، اليوم الثلاثاء، لقاء بعنوان "الوساطة"، وذلك بالتعاون مع جامعة القدس المفتوحة.

وجاء اللقاء ضمن مشروع "الشاب الوسيط"والذي تنفذه مؤسسة "تعاون لحل الصراعات"، بحضور عشرات الطالبات وبعض موظفي مؤسسة تعاون وموظفي الكلية.

ونقلت مجموعة من طلاب وطالبات جامعة القدس المفتوحة، سبق لها أن تدربت ضمن مشروع" الشاب الوسيط"، رسالة المشروع وأهدافه إلى طالبات كلية فلسطين التقنية، وذلك بغرض تعميمه.

وفي بداية اللقاء قدمت المجموعة تعريفا لـ"الوساطة" باعتبارها عملية يحاول فيها المتنازعون حل الخلافات فيما بينهم بقبول مساعدة طرف ثالث (وسيط)، بقبول كل منهم، معتبرة الوساطة أحد بدائل العنف للتعامل مع النزاعات متعددة الأشكال، وتعمل على التغيير الإيجابي، وإنهاء حالة الإحباط المستمر على خلفية النزاعات المتكررة،مشيرة أنها قناة لفتح الحوار بين المتنازعين بدل اللجوء إلى المعارك والعنف أو لقوة ما، وهي تجسيد للتعاون بين مختلف الأطراف.

كما وقدمت المجموعة كذلك تعريفا للوسيط ووصفا لمهامه، مضيفة :"الوسيط هو الطرف الذي يساعد الأطراف المتنازعة للبحث عن حل مشترك ومقبول لهم لمواجهة أية توجهات نحو ربح أحد الأطراف وخسارة الطرف الآخر"، بمعنى أن الحل يكون نابعا من الطرفين ولصالحهما.

ولاحقا لذلك تم الخوض في الخطوات المتبعة من قبل الوسيط لحل النزاعات، كلمة بدءا من كلمة الافتتاح التي تهدف إلى التريف بالوسيط ودوره الحيادي ووصف لمهمته، ومن ثم وضع القواعد العامة للجلسات التي تضم الطرفين بعد موافقتهما، واعتماد لغة الحوار والإصغاء للآخرين، كما تشمل الخطوات بناء الاتفاق وصياغته وتوثيقه وتوقيعه من قبل كل طرف.