المفتي العام للقدس يدين العدوان الإسرائيلي على غزة

نشر بتاريخ: 29/12/2008 ( آخر تحديث: 29/12/2008 الساعة: 10:39 )
القدس- معا- أدان الشيخ محمد أحمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، وخطيب المسجد الأقصى المبارك، ما تقوم به سلطات الإحتلال الاسرائيلية ضد أبناء الشعب الفلسطيني من مذابح ومجازر دموية.

وبين أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تشن عملية تدمير وقتل واسعة ضد أهلنا في قطاع غزة،مضيفاً إن سلطات الاحتلال من خلال استمرارها بالمجازر ضد الشعب الفلسطيني تخرق جميع القوانين والأعراف الدولية.

وانتقد المفتي موقف المؤسسات الدولية من هذه المجازر، مبينا أن سلطات الاحتلال تجاوزت جرائم الحصار ومنع وصول الوقود والغذاء إلى الشعب الفلسطيني إلى اقتراف جرائم حرب تستهدف قتل المواطنين الأبرياء، موضحاً أن سلطات الاحتلال تشن حملة تصفية "عرقية" ضد أبناء الشعب الفلسطيني وتستخدم لتحقيق ذلك شتى أنواع الأسلحة ضد الشعب الأعزل،والتي طالت بيوت العبادة حيث دمرت مسجداً تدميراً كاملاً ،غير آبهة بالقيم السماوية ولا الأرضية.

وطالب المفتي المجتمع الدولي بضرورة الإعلان عن مواقف واضحة تجاه هذه الجرائم وناشد الشعب الفلسطيني بضرورة التوحد لمواجهةالعدوان الإسرائيلي.