وفد من الاتحاد العام لنقابات العمال يزور اتحاد نقابات سلفيت

نشر بتاريخ: 28/01/2009 ( آخر تحديث: 28/01/2009 الساعة: 12:05 )
سلفيت- معا- زار وفد من الأمانة العامة للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين برئاسة الأمين العام شاهر سعد وعضوية إبراهيم ذويب وناصر يونس ومنويل عبد العال اتحاد نقابات سلفيت.

وكان في استقبال الوفد أمين سر اتحاد سلفيت محمود البر وأعضاء سكرتا ريا الاتحاد ضياء اشتية وعلاء يونس وإبراهيم ماضي وشادي زهد.

في بداية الاجتماع رحب أمين سر الاتحاد بوفد الأمانة، مؤكدا على شكره للأمانة لهذه الزيارات التي تقوم بها باستمرار لفروع الاتحاد وطرح أمام الأمانة الانجازات التي قام بها الاتحاد من خلال نقاباته الفرعية ودوائره خلال عام 2008 وخطة عمل تلك النقابات والدوائر للعام 2009 .

وقال سعد أن الأمانة في هذه المرحلة تقوم بزيارة لكافة المحافظات والفروع للاطلاع على أوضاعها ولوضعها في صورة أخر التطورات على صعيد الاتحاد وأشاد في بداية كلامه بالشهيد عبد الجواد البر والانجازات التي حققها قبل استشهاده من خلال بناء مقر مستقل للاتحاد.

وأكد سعد على وجوب توضيح حقيقة ما جرى من خلال اتفاقية الاتحاد مع الهستدروت خصوصا بعد تداول الكثير من المغالطات بهذا الشأن، مؤكدا أن ما جرى هو إعادة تفعيل اتفاقية الاتحاد مع الهستدروت الموقعة منذ 1995 والتي توقفت عام 2000 بسبب الانتفاضة وان الاتحاد ناضل مع الاتحاد الدولي للنقابات لتحسين شروطها وإعادة العمل بها.

كما تحدث عن الأوضاع الداخلية للاتحاد وتطورها في عام 2008 من خلال العديد من الاتفاقات مع العديد من الاتحادات العربية والدولية، موضحا دور الاتحاد في الحرب على غزة من خلال الضغط على المجتمع الدولي لأخذ موقف من الحرب على غزة وارسال مساعدات عن طريق الاتحاد بالتعاون مع الاتحادات العربية والدولية.

واكد سعد على وحدة الحركة النقابية وعن الجهود المبذولة من قبل الأمانة لتطبيقها على ارض الواقع، موضحا موقف الاتحاد ورؤيته لهذه الوحدة لتكون صمام أمان لقوة الحركة النقابية وتطورها وتكون مبنية على أساس وحدوي يؤسس لقوة الحركة النقابية ويشكل خطوة أولى نحو المشاركة في تجسيد الحلم الفلسطيني بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.