فتح إقليم جنين تؤكد على مواجهة محاولة المس بمنظمة التحرير

نشر بتاريخ: 01/02/2009 ( آخر تحديث: 01/02/2009 الساعة: 16:25 )
جنين- معا- أعربت حركة فتح إقليم جنين عن رفضها لما تضمنته تصريحات رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل لتشكيل إطار بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية والإعلان عن النية لبناء مرجعية جديدة تمثل الداخل والخارج من قوى المقاومة، على حد قوله.

وقالت الحركة في بيان وصل "معا" نسخة عنه: "ننظر بعين الخطورة للتصريح لما ينطوي عليه من مخاطر سياسية ووطنية"، مؤكدة على شرعية ووحدانية تمثيل منظمة التحرير الفلسطينية ككيان سياسي وعنوان وطني يمثل مرجعية لكل الفلسطينيين أينما وجدوا.

وأضافت "أن هذا التمثيل الذي أنتزع بفعل النضال وجسامة التضحيات والدفاع المستميت عن استقلالية القرار الفلسطيني، وصدق وأمانة التعبير عن إرادة وتطلعات الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال والعودة والدولة بعاصمتها القدس الشريف.

وأكدت الحركة على استعدادها للوقوف بكل قوة في مواجهة أية محاولة تهدف إلى المس بمنظمة التحرير الفلسطينية لما تمثله من إبعاد معنوية وكفاحية وسياسية ووطنية، مشيرة في بيانها "فكم هي المرات التي تعرضت لها منظمة التحرير لمحاولات الشطب والتصفية والنيل من وحدانية تمثيلها؟؟ وماذا كانت النتيجة؟؟ ففي كل مرة كانت تزداد قوة وصلابة جراء دعم وتأييد والتفاف جماهير شعبنا حول منظمة التحرير ممثلاً شرعيا ووحيداً لكافة أبناء شعبنا".

وثمنت الحركة الدور الذي تؤديه مصر لراب الصدع وطي صفحة الخلاف وتحقيق الوحدة والمصالحة داعية الأمتين العربية والإسلامية إلى الوقوف إلى جانب المصريين ودعمهم في تذليل العقبات التي تتعرض طريق الوحدة والاتفاق وإدانة المواقف التي تتضمن الدعوة مرجعية فلسطينية جديدة والتأكيد على شرعية ووحدانية تمثيل منظمة التحرير ممثلة برئيس لجنتها التنفيذية الرئيس محمود عباس.