جمعية الوداد تنفذ دورة متخصصة حول التعامل في ظل الكوارث والحروب

نشر بتاريخ: 03/02/2009 ( آخر تحديث: 03/02/2009 الساعة: 12:47 )
غزة- معا - نفذت جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي دورة متخصصة بالتنسيق مع الدكتورة داليا الشيمي مديرة مركز "عين على بكرة " للمساندة الاجتماعية والتنمية الإدارية من جمهورية مصر العربية، واستفاد من الدورة 35 من المختصين النفسيين المنتسبين للجمعية، وذلك في المقر الرئيسي للجمعية في مدينة غزة.

واوضح الدكتور نعيم الغلبان رئيس مجلس إدارة الجمعية أن الدورة نفذت بهدف تهيئة الأجواء النفسية للمختصين والتفريغ الانفعالي لهم لأنهم تعرضوا أيضا لضغوط نفسية صعبة , وتمكين المرشدين للنزول إلى الميدان وتقديم خدمات التدخل النفسي السريع للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية.

وبدورها أوضحت إيناس الخطيب منسقة برنامج المرأة والطفل في الوداد أن الدورة حملت عنوان "كيفية التعامل مع فئات المجتمع في ظل الكوارث والحروب" على مدار يومان متواصلان بمعدل 14 ساعة تدريبية، تناولت خلالها أسس المساندة النفسية، آلية التعامل مع الكبار في الأزمات والحروب، آلية التعامل مع الأطفال وتشخيص رسوماتهم.

وأضافت الخطيب أن "الوداد" عملت منذ الأسبوع الأول على نشر طواقمها في المناطق المنكوبة في جميع مناطق قطاع غزة، مشيرة أن هذه المجموعات تعمل على تقديم الإرشاد الأسري والعمل على المسح الميداني لعدد من الأطفال الذين أصيبوا بصدمات نفسية أثناء الحرب حيث سيتم التعامل معهم من خلال عدة أنشطة أعدت خصيصا لهؤلاء الأطفال.

وأكدت أنه تم تنفيذ دورة تدريبية للمتدخلين نفسياً تهدف إلى تمكين المتدخلين للتعامل مع الأطفال في الظروف الصعبة أثناء وجودهم في الأماكن المتضررة وتعرضوا إلى مشاهد مروعة.

وذكرت الخطيب أن 26 من طواقم المتدخلين باشروا عملهم في جميع المناطق المنكوبة وذلك بالتنسيق مع العديد من المؤسسات والأهالي الموجودين في نفس المناطق ، وذلك لتنفيذ جلسات تفريغ انفعالي للأطفال باستخدام العديد من الفقرات ومنها الرسم، والإحماء، والعاب الدرامي التمثيلية، والرحلات الترفيهية، وتوزيع الهدايا، وجلسات التفريغ الانفعالي للأمهات.