قوى ومؤسسات في نابلس تؤكد أن م.ت.ف هي الممثل الشرعي لفلسطين

نشر بتاريخ: 04/02/2009 ( آخر تحديث: 04/02/2009 الساعة: 14:31 )
نابلس- معا- أكدت قوى ومؤسسات وشخصيات في محافظة نابلس أن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجدة، وجاء ذلك خلال اجتماع في مقر جبهة النضال الشعبي الفلسطيني حضره عدد من ممثلي قوى وفصائل منظمة التحرير ومؤسسات وشخصيات في المحافظة.

وأضاف المجتمعون:" ان تصريحات خالد مشعل في الدوحة هي تصريحات مدانة، وانه بدل ذلك كان يجب على مشعل ان يقبل بالحوار الوطني دون شروط وان يبادر الى انهاء الانقسام واعادة الوحدة لشقي الوطن".

وطالب المجتمعون بتفعيل المنظمة واعادة الاعتبار لمؤسساتها لتأخذ دورها الريادي لقيادة الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجدة، مؤكدين على ان مواصلة بناء وتوسيع المستوطنات وجدار الضم والتوسع وعزل القدس عن الضفة الغربية المتواصل يهدد اسس وقواعد عملية السلام في المنطقة وان الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال لن تزيد الشعب الفلسطيني الا اصرارا على ثوابتة الوطنية.

كما وطالب المجتمعون اللجنة الرباعية والامم المتحدة والمؤسسات الدولية الحقوقية بتشكل لجنة تحقيق بجرائم الاحتلال في غزة وتقديم جنرالات الاحتلال كمجرمي حرب للعدالة الدولية ومحاكمتهم على قتل الاطفال والنساء واستخدام الاسلحة المحرمة دوليا، مشددين على ان التهدئة يجب ان تكون متبادلة وشاملة في الضفة وغزة والقدس، مطالبين كافة الفصائل والشخصيات والمؤسسات بالاستجابة للحوار الوطني الداخلي وانهاء الانقسم واعادة الوحدة الوطنية دون اي شروط مهما كانت وان كل القضايا يجب ان تطرح على طاولة الحوار الوطني الفلسطيني الداخلي.