مجموعة الاتصالات الفلسطينية تخصص إدارة جديدة

نشر بتاريخ: 09/02/2009 ( آخر تحديث: 09/02/2009 الساعة: 12:54 )
رام الله - معا - أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية، السبت عن إطلاق المجموعة لإدارة جديدة تحت مسمى "إدارة خدمات قطاع الأعمال"، والتي تهدف بالإساس إلى تقديم جميع الخدمات والبرامج الخاصة بقطاع الأعمال بشكل موحد، حيث كانت تقدم في السابق بشكل منفرد من قبل شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية( جوال، بالتل، حضارة).

ومن جهته اوضح رامي شمشوم رئيس إدارة خدمات قطاع الأعمال في مجموعة الاتصالات الفلسطينية أن هذه الإدارة الجديدة أسست من أجل خدمة مشتركي قطاع الأعمال في فلسطين بكل ما يلبي حاجات الاتصال لديهم، إلى جانب المساهمة في إغناء الاقتصاد الفلسطيني ورفده بكل عوامل النمو والتطور عبر أنظمة خدمات حديثة و مطورة و عصرية. وأضاف" سنعمل بكل شفافية لنصبح العنوان الأول لسوق قطاع خدمات الأعمال في فلسطين، وذلك لأننا سنرى إنجازاتنا في عيون مشتركينا، بسبب حرصنا على تقييم أنفسنا بمقدار رضاهم عنا."

وتهدف هذه الخطوة إلى تقليل الجهد والوقت على مشتركي قطاع الأعمال، نظراً لانشغالهم الدائم وحاجاتهم الملحة إلى انجاز أعمالهم بأسرع ما يمكن، لذا من هنا جاءت فكرة تأسيس هذه الإدارة، والتي تمثل عنواناً واحداً لمجموعة من الخدمات المتنوعة والشاملة تقدمها جوال، حضارة ، بالتل، ولتحقيق ذلك تم تخصيص مدير حساب واحد لكل شركة، والذي سيعتبر بمثابة ممثلاً عن جميع شركات المجموعة، وسيعمل بدوره ليلبي جميع احتياجات المشتركين من خدمات الهاتف الخلوي، الخط الثابت وخدمات الانترنت ونقل البيانات.

وقال شمشوم:" ان جودة وحجم خدماتنا القادمة هي التي ستتحدث عنا، وبالنسبة لنا تلك الأهداف ليست ضرورية لتحفيزنا فحسب، بل هي أساس لبقائنا ونجاحنا، لأننا سنطور أداءنا ليتخطى توقعات مشتركينا ومستثمرينا، وخاصة في قطاع الاعمال حيث الاهتمام بالخدمات النوعية و السرعة و التي هي من اساسيات نجاح الأعمال".