سـوق فـلسطين تُـوقـع اتفـاقيـة رعـايـة حصـريـة مــع جوال

نشر بتاريخ: 11/02/2009 ( آخر تحديث: 12/02/2009 الساعة: 13:50 )
نابلس - معا - وقعت سوق فلسطين للأوراق المالية ممثلة برئيسها التنفيذي، أحمد عويضه، وشركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية (جوال) ممثلة بمديرها العام، عمار العكر، اليوم الأربعاء اتفاقية تعاون مشترك، تقوم بموجبها "جوال" بتقديم رعاية حصرية لبرنامج "محاكاة التداول" الذي تعتزم السوق إطلاقه في آذار القادم، على أن يشمل البرنامج في مرحلته الأولى جامعات: النجاح الوطنية، وبيرزيت، والقدس- أبو ديس، ويمتد تدريجياً إلى باقي الجامعات في دوراته اللاحقة.

وفي سياق تحضيراتها المتسارعة لإطلاق برنامج "محاكاة التداول"، تواصل سوق فلسطين للأوراق المالية استعداداتها على قدم وساق لانجاز كافة الترتيبات التقنية والفنية والإدارية المتعلقة بالبرنامج، الذي يستهدف طلبة الجامعات سعيا منها لتحقيق المزيد من الأهداف، وفي مقدمتها: إدخال وتوفير أداة تعليمية جديدة في الجامعات تساهم في تعزيز المعارف التطبيقية للطلبة في مجالات البورصة وأسواق المال، وتطوير قدراتهم في التنبؤ والتحليل والقدرة على اتخاذ القرارات الاستثمارية المدروسة مستقبلاً، وتعميق الوعي الاستثماري وتطوير مهارات الاستثمار في الأدوات والمشتقات المالية عبر ممارسة فعلية في بيئة تداول افتراضية تحاكي بيئة التداول الحقيقية، إضافة لتعزيز المهارات المتعلقة بكيفية بناء المحافظ الاستثمارية وإدارتها، وكيفية إدارة عمليات الاستثمار بالأسهم وتنفيذ صفقات البيع والشراء.

وأكد الرئيس التنفيذي لسوق فلسطين للأوراق المالية، أحمد عويضه أن السوق تعمل حالياً على استكمال كافة الترتيبات المتعلقة بإطلاق برنامج "محاكاة التداول" في آذار القادم، منوهاً أن البرنامج يمثل تطوراً نوعياً هاماً في شكل ومضمون ممارسة السوق لمسؤوليتها الاجتماعية تجاه المجتمع الفلسطيني، كما أنه يشكل توسعاً جديداً في برنامج التوعية الاستثمارية.

وأضاف عويضه، أن توقيع اتفاقية رعاية البرنامج لمدة عام مع "جوال" تنبع من حرص الطرفين على تطوير وتنمية قدرات الشباب الفلسطيني وتعزيز مبادئ الاهتمام والاستثمار في رأس المال البشري، الذي يمثل طلبة الجامعات ركيزته الأساسية، إلى جانب تعزيز التوجه العام للمسئولية الاجتماعية نحو الجامعات باعتبارها الرافد الأساسي لسوق العمل الفلسطيني، مبيناً الحاجة لبرامج تساعد على ترجمة الدراسة النظرية في المناهج والمقررات العلمية إلى تجربة عملية على أرض الواقع.

من جانبه، قال المدير العام لشركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية (جوال)، عمار العكر أن برنامج "محاكاة التداول" يستهدف الفئة التي لطالما عملت "جوال" على تطوير قدراتها وإثراء خبراتها، مشيرا إلى أن "جوال" قد سارت في هذا الاتجاه مسبقا من خلال العديد من المشاريع والفعاليات المعدّة للشباب والطلبة، أهمها مشاريع إقامة نقاط بيع في عديد من الجامعات الفلسطينية، والعمل على تدريب الطلبة عمليا من أجل إدارة هذه النقاط، وبالتالي تطبيق دراستهم النظرية عمليا وعلى أرض الواقع.

وأضاف بأن "جوال" تنظر إلى فئة الشباب كونها الطاقة المحركة لتطور المجتمع ونموه، لذا فإن الشركة تصب جل اهتمامها لملائمة خدماتها وبرامجها وحملاتها ومشاريعها مع متطلبات وإمكانيات الشباب والطلبة، ويبقى برنامج دردش "خط الطلبة" برهانا كافيا على ذلك، حيث أنه يمكّن الطلبة من التحدث مع أصدقائهم بأسعار مخفضة لدقيقة الاتصال وللرسائل القصيرة. كما أكد العكر أن جهود "جوال" ما زالت مستمرة ومتواصلة في مجال تطوير الشباب، لأن هذا الأمر بات جزءا من رؤيتها في أداء مسؤوليتها تجاه مجتمعها.

على صعيد آخر، تنوه سوق فلسطين للأوراق المالية إلى أن الإعلان الرسمي عن موعد إطلاق برنامج "محاكاة التداول" وبدء فعالياته في الجامعات الفلسطينية، سوف يُعلن عنه لاحقاً في الأسابيع القادمة عبر مؤتمر صحفي تُعقده السوق خصيصاً لهذا الغرض تتناول فيه كافة تفاصيل البرنامج والجوائز المخصصة ضمن البرنامج، وأهميته في تطوير قدرات طلبة الجامعات في هذا المجال.

ومن الجدير ذكره، أن سوق فلسطين للأوراق المالية وبالتعاون مع شركة إسراء للبرمجة والكمبيوتر عملت على بناء وتطوير وتجهيز البرنامج الالكتروني الجديد "محاكاة التداول"، لتكون بذلك المبادرة الأولى في المنطقة التي يتم تطويرها بشكل كامل بخبرات فلسطينية لتلائم الواقع دون الحاجة للاستعانة أو لاستيراد منتج من الأسواق الخارجية، ومن المتوقع أن يحظى البرنامج باهتمام أسواق المال العربية والإقليمية في المرحلة القادمة نظراً لما يحويه من مزايا كثيرة، ليستقر التوجه العام وبالتعاون مع الشركاء لبدء ترويج وتسويق البرنامج وتعميم تجربة مسابقة "محاكاة التداول" في الأسواق المجاورة.