الأحد: 21/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

شاهر سعد يجتمع بالمدير العام لمكتب منظمة العمل الدولية

نشر بتاريخ: 25/02/2009 ( آخر تحديث: 25/02/2009 الساعة: 15:38 )
سلفيت- معا- اجتمع شاهر سعد الامين العام للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين بالسيدة ندى الناشف المدير العام لمكتب منظمة العمل الدولية للاقطار العربية ومركزه بيروت، بحضور جون ماكنين مسؤول المتابعة في منظمة العمل الدولية والاستاذ منير قليبو ممثل منظمة العمل الدولية في فلسطين.

كما حضر عن الاتحاد اعضاء الامانة العامة الحاج سمور النتشة وسهيل خضر ومناويل عبد العال ومحمد العطاونة عضو اللجنة التنفيذية، حيث تم خلال الاجتماع مناقشة جملة من القضايا الهامة والمرتبطة بعمل الاتحاد العام للنقابات ومن ضمنها تحديد دور منظمة العمل الدولية في دعم الاتحاد لتنفيذ خطته الاستراتيجية للسنوات الثلاث القادمة لبناء قدرات النقابات وتطوير عملها بما يتلائم والظروف والمستجدات على الساحة النقابية.

كما تناول الاجتماع الظروف البيئية التي يعمل خلالها عمالنا في داخل الخط الاخضر، وملاحقات وتعديات الشرطة الاسرائيلية وحرس الحدود للعمال بحجة عدم حصولهم على التصاريح اللازمة، وكذلك فرص تدخل منظمة العمل الدولية بهذا الخصوص لوقف هذه التعديات ولخلق الظروف الملائمة للتشغيل في الاراضي الفلسطينية، وحث منظمة العمل الدولية على اتخاذ الاجراءات اللازمة من اجل تمكين المجتمع الفلسطيني لمواجهة تداعيات واثار البطالة والفقر، والتي وصلت وفق احدث الاحصائيات الى نسب عالية وغير مسبوقة مما يوحي باستفحال الازمة الاقتصادية والمالية العالمية على السوق الفلسطيني.

ونوه سعد الى مشروع الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية الذي كانت قد اقترحته المنظمة قبل سنوات والذي كان من المؤمل ان يواجه ازمة البطالة عن طريق تنفيذ مشاريع للبنية التحية في الاراضي الفلسطينية لتشغيل ما لا يقل عن 20 الف عامل املاً باعادة احياء هذا المشروع الاستراتيجي الذي يساهم في معالجة الكثير من المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والبنيوية .

كما اثار سعد قضية اعادة الاعمار في غزة ودور منظمة العمل الدولية بهذا الصدد، من اجل حماية العمال والنساء والشباب والاطفال والذين كانوا الضحايا الاكثر تضررا من العدوان الاسرائيلي الاخير، ودعا الى وضع هذا الموضوع الحيوي على اجندة مؤتمر العمل الدولية الذي سينعقد خلال الاشهر القليلة القادمة.

وقد قامت الناشف بتقديم تفصيل واضح حول المساعدة الفنية والقانونية التي سيوفرها مكتب الدول العربية للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين من اجل الدفاع عن حقوق العمال وخاصة داخل الخط الاخضر، وكذلك رصد الانتهاكات التي يتعرض لها عمالنا امام الحواجز وداخل اماكن العمل التي تفتقر وفق التقارير الواردة الى ابسط معايير الصحة والسلامة المهنية، فيما اكدت على استمرارية دعم منظمة العمل الدولية وعبر مكتبها الاقليمي للدول العربية للاتحاد العام من اجل تطوير بنيتة لخدمة العمال الفلسطينيين.