الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

اعتصام امام مكتب العمل في الرام للمطالبة بحل ازمة البطالة

نشر بتاريخ: 27/12/2005 ( آخر تحديث: 27/12/2005 الساعة: 19:28 )
القدس - معا - نظمت كتلة الوحدة العمالية في محافظة القدس مسيرة اليوم انطلقت من مدخل الرام باتجاه مكتب العمل التابع لوزارة العمل في المنطقة تحت شعار «نعم لتفعيل دور اتحاد النقابات العمالية وتوحيده وفق اسس ديمقراطية » و «لا لتحويل العمال الى مجموعة متسولين على ابواب الوزارات» .

واكد عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين خالد ابو هلال في كلمته على اهمية دور العمال وتضحياتهم في النضال الوطني من اجل حق الشعب الفلسطيني وثوابته الوطنية.

وقال «كل هذه التضحيات لم تعطهم لقمة عيش كريمة على ارض وطنهم» وطالب المسؤولين في وزارة العمل، بايجاد حلول دائمة للبطالة والعمل على مسح خط الفقر الموجود حاليا الذي وصل اليه ما نسبته 39.7% من شعبنا و 60% حجم البطالة بين القوى العاملة في فلسطين.

كما طالب بعقد مؤتمر وطني عام من اجل حل ازمة البطالة والحد منها وتشريع قوانين عمل متطورة لضمان حقوق العمال ومصالحهم وتنفيذ قوانين التأمينات الاجتماعية وعلى رأسها قانون الضمان الاجتماعي والعمل على فتح مشاريع انتاجية لاستيعاب الايدي العاملة الفلسطينية .

ودعا امين سر كتلة الوحدة العمالية شمال غرب القدس محمد عيسى ربيع الى الالتفاف حول قضايا العمال والنقابات والاتحادات العمالية للدفاع عن مصالحهم.

وطالب سيمون عوض باعتماد مبدأ الشفافية في صرف الاموال في السلطة الوطنية ،وقال «ان نسبة الفقر والبطالة تزداد يوما بعد يوم، وحقوق العمال تهدر دون اي اهتمام بقضاياهم العادلة».

وقام وفد من العمال في ختام الاعتصام بتسليم مذكرة الى المكلف بادارة مكتب العمل في الرام عبد الله حسن اكدوا فيها على حقهم في تنفيذ قانون التأمينات الاجتماعية وعلى رأسها قانون الضمان وعقد مؤتمر وطني عام وانشاء مشاريع انتاجية لتوفير فرص عمل وتطوير وتنفيذ قانون العمل بما يضمن حقوق العمال ومصالحهم.

من جانبه قال عبد الله حسن مدير مكتب العمل في الرام ان نسبة العاطلين عن العمل عالية جدا، ولكن مكاتب العمل تواجه صعوبات في تمرير برنامج التشغيل كذلك قلة الامكانيات التي تواجهها الوزارة.

واشار الى انه في كل دورة لبرنامج التشغيل يستفيد 50الف عامل في الضفة الغربية، وهناك نسبة عالية من التسجيل لربات البيوت في محافظة القدس، لدرجة انهن زاحمن العاطلين عن العمل.

واضاف: مما اضطرنا الى ايقاف تسجيل فئة ربات البيوت في البرنامج الا حملة الشهادات قبل عدة شهور».