مدير عام سوق فلسطين للأوراق المالية يعلن النتائج السنوية لعام 2005

نشر بتاريخ: 03/01/2006 ( آخر تحديث: 03/01/2006 الساعة: 21:03 )
نابلس - معاً- أعلن د. حسن ياسين مدير عام سوق فلسطين للأوراق المالية اليوم النتائج السنوية للعام 2005 وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمه السوق في مقره بنابلس .

ووصف ياسين عام 2005 بانه مميز من ناحية نمو مؤشر القدس وأحجام التداول ونسبها وقيمها، حيث أغلق المؤشر على 1128 نقطه في نهاية عام 2005 مقارنة مع 885.42 في نهاية الربع الثالث و 277.56 في نهاية العام 2004 ، بزيادة مقدارها 306.6% اذا تمت المقارنة مع اغلاق 2004 و 27.5% مع نهاية الربع الثالث لعام 2005 .

وكانت قد وصلت أكبر نقطة لنمو المؤشر للعام 2005، 1336 نقطة وهو رقم غير مسبوق في تاريخ السوق.

وأضاف أن قيمة التداول وصلت خلال العام 2005 الى 2,096 مليار دولار، وهذا الرقم يزيد بحوالي 158% عن مجموع قيم التداول خلال جميع السنوات السابقة، ومنذ بداية التداول في شباط 1997وحتى نهاية العام 2004 والبالغة 811.5 مليون دولار.


ووصلت القيمة السوقية للشركات المدرجة على 4,4 مليار دولار حيث أنها تعبرّ عن حجم الثروة الموجودة في السوق وهذا الرقم يزيد عن الناتج المحلي الفلسطيني، وذلك حسب تقديرات البنك الدولي للناتج المحلي.

وكان معدل عدد الصفقات خلال الجلسة الواحدة 678 صفقه بينما كانت 112 في العام 2004، ومعدل عدد الأسهم في الجلسة الواحدة مليون ونصف سهم بينما كان 424 ألف خلال العام 2004، ومعدل عدد الحسابات المفتوحة يومياً بلغ 78 حساباً بينما كان 22 عام 2004.

وأضاف د. ياسين أن عدد الأسهم المتداولة شهد نمواً كبيراً خلال العام 2005، فقد وصل عددها 370 مليون سهم.

وعن أفصاح الشركات قال أن العام 2005 حقق أفضل نسبة إفصاح منذ تأسيس السوق، فقد أوضحت جميع الشركات المدرجة عن نتائج أعمالها للسنة المالية 2004 ، باستثناء شركتين.

وقال د. ياسين عن عدد من أهم الانجازات التي حققها السوق خلال العام المنصرم، حيث اشار الى انه في نهاية العام 2005 تم تعديل مؤشر القدس وذلك حسب حجم التداول وقيمة النشاط على السهم وأدخلت عليه ثلاث شركات مع بداية عام 2006.

ووقعت السوق اتفاقية لبث معلومات التداول في سوق فلسطين للاوراق المالية مع شركة منيافن (MENAFEN) ليبث حياً ومباشراً عن طريق الهاتف النقال على شكل رسائل قصيرة وغيرها من خلال شركة فاست لينك حيث سيتمكن مشتركي فاست لينك من استقبال المعلومات حول التداول واسعار البيع والشراء
.
وعن الموقع الالكتروني الخاص بالسوق قال د. ياسين أن حوالي مليون هتس تكون للموقع يومياً، حيث يعتبر أكثر موقع يُزار في فلسطين، ويبلغ عدد زائريه يومياً 3600 زائر ، ويمضي الزائر بمعدل حوالي 40 دقيقة في كل زيارة له، وينتمي المتصفحون الى حوالي 100 دولة.

وأضاف أن السوق نظمت العديد من النشاطات الاعلامية والمحاضرات التثقيفية لطلبة المدارس والجامعات والنقابات، وهي بصدد افتتاح مكتب تمثيلي في قطاع غزة .
وقال أنه وصل للسوق النسخة الحديثة من نظامي التداول ومركز الايداع والتحويل من شركة Computershare الكندية يتوافق مع التطورات الحديثة في مجال الكمبيوتر والتكنولوجيا ، كما اقرت سوق فلسطين للاوراق المالية في 14/8/2005 خفض عمولة التداول لتصبح 0.72 % عوضاً عن 1% وبانخفاض مقداره 28% إذا قورنت بنسبة العمولة السابقة.

وثمن د. ياسين دور الحكومة الفلسطينية في دعم السوق وذلك بحضور الوزراء لتوقيع اتفاقيات الادراج.

كما استعرض الزيارات التي قام بها للبورصات العربية والعالمية ومن ضمنها زيارته لبورصة الدوحة والاتفاق على التعاون فيما بينهما وقد اعربت احدى الشركات القطرية عن رغبتها لتدرج بسوق فلسطين للاوراق المالية .

يشار الى ان السوق بدأ بالتداول في عام 1997 وهناك 28 شركة مدرجة فيه.