الأربعاء: 06/12/2023 بتوقيت القدس الشريف

للمرة الثانية في غضون 24 ساعة قوات الاحتلال تعتدي على منظمي الحملة الانتخابية للمرشح زهير مناصرة

نشر بتاريخ: 14/01/2006 ( آخر تحديث: 14/01/2006 الساعة: 14:27 )
الخليل- معا- اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي اليوم السبت على الحاج موفق ضراغمة مدير مكتب مرشح حركة فتح زهير مناصرة, على الطريق بين محافظتي الخليل ورام الله, وحاول الجنود مصادرة ما بحوزته من مواد اعلانية لمرشحي حركة فتح في الخليل.

وأفاد مناصرة في تصريح لـ "معا" أن قوات الاحتلال احتجزت مدير مكتبه أكثر من ساعة, واعتدت عليه لانه يحمل مواد اعلانية لمرشحي فتح في محافظة الخليل.

وأوضح مناصرة ان الاعتداء وقع على حاجز طيار اقامته قوات الاحتلال بين مدينة رام الله وبلدة حزما جنوب المدينة, مشيراً الى أنه تم استرجاع جزء من المواد الاعلانية التي حاول جنود الاحتلال مصادرتها.

وحول ما جرى مساء أمس في مدينة الخليل قال مناصرة: "كنت ماراً عن احد الحواجز الطيارة, فأوقفني الجنود وانزلوا الشبان الذين كانوا برفقتي ضمن الحملة الانتخابية, واهانوهم بالكلام, واحتجزوهم في البرد لمدة ساعة وربع, قبل ان يطلقوا سراحهم".

وعبر مناصرة عن استيائه من هذه الممارسات التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق غيره ايضاً من المرشحين, خاصة ما تشهده مدينة القدس من اعتداءات عليهم, قائلا: "هذه محاولة اسرائيلية لتعطيل الانتخابات الفلسطينية, ولتعطيل مسيرة العمل الديمقراطي الفلسطيني".

كما اتهم مناصرة سلطات الاحتلال بالعمل على اضعاف السلطة والتشكيك في قدرة حركة فتح على الاضطلاع بمهامها الوطنية والتنظيمية.