أولمرت يلمح إلى إمكانية ترسيم حدود إسرائيل من جانب واحد

نشر بتاريخ: 26/01/2006 ( آخر تحديث: 26/01/2006 الساعة: 04:05 )
معا - أمر رئيس الوزراء الإسرائيلي بالوكالة إيهود أولمرت بالإسراع في بناء الجدار العازل في الضفة الغربية بعد ترؤسه أول اجتماع لبحث هذا المشروع.

وأدى هذا القرار إلى انتقادات فلسطينية لأولمرت الذي كان قد ألمح إلى أنه قد يرسم حدود إسرائيل من جانب واحد إذا فاز في انتخابات مارس/آذار المقبل وظلت مفاوضات السلام متوقفة.

وقال مكتب رئيس الوزراء في بيان إن أولمرت أوصى بتغيير مسار الجدار إلى الشمال الشرقي من القدس لضم مستوطنة راموت الإسرائيلية لحدود المدينة مع استبعاد قرية بيت أكسا الفلسطينية القريبة.

من جهته رد صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين الدكتور صائب عريقات على مواقف أولمرت هذه بالقول ان هذه المواقف تهدد أمال إحياء المساعي الرامية إلى إنهاء المواجهات المستمرة منذ خمسة أعوام.

هذا وتشير استطلاعات الرأي في اسرائيل الى ان اولمرت سيفوز بسهولة في الانتخابات العامة الإسرائيلية على رأس حزب كاديما .