الأربعاء: 21/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

سوق فلسطين يستعرض سبل تطوير التعاون في مجالات بث المعلومات المالية

نشر بتاريخ: 12/07/2009 ( آخر تحديث: 12/07/2009 الساعة: 16:28 )
نابلس - معا - نظمت سوق فلسطين للأوراق المالية بمقر مكتب السوق برام الله لقاءً مفتوحاً مع ممثلي الشركات المدرجة بالسوق، لمناقشة سبل تنظيم وتطوير تدفق المعلومات وتوفيرها لأوسع قاعده ممكنة من المستثمرين والمهتمين.

من جانبه، تحدث سفيان البرغوثي، مدير مكتب تمثيل السوق برام الله عن أهمية استمرارية التواصل مع الشركات المدرجة، مشيراً لعزم السوق اطلاق النسخة الجديدة من برنامج مراقب التداول الالكتروني قريباً، مضيفاً أن السوق اضافت للبرنامج بعض الخدمات الجديدة بهدف تحويله لبوابة معلومات اقتصادية متخصصه بالسوق المالي لتكون في متناول المستثمرين والمهتمين لمتابعة حركة السوق اليومية وأحجام التداول فيها وحجم الصفقات وطلبات البيع والشراء، إضافة لتخصيص نافذة خاصة لاخبار الشركات المدرجة، والأوضاع والبيانات الاقتصادية والاستثمارية في فلسطين، ونافذة أخرى مخصصة لمتابعة مجريات أسواق الأسهم على المستوى الاقليمي والدولي من خلال رصد وتوثيق مختلف الاخبار التي تتناولها وسائل الاعلام في هذا المجال.

وشدد البرغوثي على أهمية التعاون مع الشركات المدرجة لاغناء هذه البوابة الالكترونية، عبر بث الأخبار وافصاحات الشركات وتوفيرها امام أوسع دائرة ممكنة من المهتمين، مبيناً استعداد السوق لتوفير النسخ الالكترونية من البرنامج لتحميلها للمواقع الالكترونية لدى لشركات المدرجة، إضافة لاستعداد السوق لتوفير التدريب اللازم لموظفي هذه الشركات لكيفية استخدام البرنامج وآليات التعامل معه، منوهاً بأن هذا البرنامج يحظى برعاية من شركة الوساطة للأوراق المالية.

واوضح البرغوثي خلال اللقاء، أن نشاطات السوق حتى نهاية العام الحالي ترتكز على ثلاثة محاور: الترويج للاستثمار بالسوق والشركات المدرجة فيه اقليميا ودوليا، وتطوير مجالات بث المعلومات المتعلقة بالسوق وأداء الشركات من خلال اتجاهين متوازين، هما الاعلام المحلي والاعلام الخارجي، إضافة للعمل على استهداف الجهات المتخصصة في الأبحاث وتحليل المعلومات في أسواق المال وعمل الدارسات والتحليلات المالية التي تساعد المستثمر على اتخاذ قراره الاستثماري.

وشدد البرغوثي خلال اللقاء على أن تسويق قصص نجاح الشركات المدرجة في مختلف القطاعات والفرص الاستثمارية فيها هو جهد مشترك ومتكامل، بحيث يمكن تثمير هذا الجهد عبر تحقيق أوسع انتشار واحداث أكبر أثر ايجابي وبأقل التكاليف، مؤكداً أن دخول صناديق استثمار أجنبية للسوق خلال الفترة الماضية كان في هذا الاتجاه وجاء حصيلة جهد مشترك بين مختلف الجهات ذات العلاقة في قطاع الاوراق الماليه.

واستعرض البرغوثي مجموعة من الأنشطة التي تنوي السوق تنظيمها في الأشهر القادمة، كتنظيم الملتقى السنوي الثالث لسوق رأس المال الفلسطيني، وترتيبات زيارة وفد رجال الأعمال من جمهورية تشيلي، والتي تهدف للتشبيك وعرض قصص النجاح من الواقع الفلسطيني، مشدداً على أن الاجتماعات التي سيجريها الوفد مع ممثلي القطاع الخاص الفلسطيني ستكون اجتماعات عمل لبحث فرص ومجالات التعاون والاستثمار.

وأشار ممثلو الشركات المدرجة خلال الاجتماع لمجموعة من القضايا ذات العلاقة حول برنامج مراقب التداول وأهمية الترويج للاستثمار، وأهمية تطوير بث المعلومات وبيانات أداء الشركات في وسائل الاعلام المحلية والخارجية الى جانب تركيز المشاركين على أهمية توثيق ومأسسة العلاقة بين السوق والشركات المدرجه بهدف توسيع دائرة تدفق المعلومات في الاتجاهين، والحفاظ على دورية مثل هذه اللقاءات التي من شأنها اتاحة الفرصة لتبادل المعلومات والاخبار وتعزيز آليات التعاون بين مختلف الاطراف.

يذكر أن هذا اللقاء مع ممثلي الشركات المدرجة، يندرج ضمن لقاءات ستجريها السوق خلال الشهر الحالي مع مختلف الجهات ذات العلاقة، لتبيان أهمية برنامج مراقب التداول ودور كافة الجهات لتحقيق أوسع دائرة ممكنة من الانتشار وبث المعلومات لاطلاع المستثمرين وذوي العلاقة.