الجمعة: 07/10/2022
خبر عاجل
استشهاد الشاب مهدي لدادوة برصاص الاحتلال في بلدة المزرعة الغربية شمال غرب رام الله

من هو عزيز الدويك المرشح الأقوى لرئاسة المجلس التشريعي الجديد

نشر بتاريخ: 16/02/2006 ( آخر تحديث: 16/02/2006 الساعة: 01:08 )
الخليل- بيت لحم- معا - بعد لحظات من إعلان حركة المقاومة الإسلامية حماس عن تعيين الدكتور محمود الزهار رئيسا لكتلة التغيير والإصلاح في المجلس التشريعي ، بدأت وسائل الإعلام بتسريب خبر اجماع حماس على تعيين الدكتور عزيز دويك رئيسا للمجلس التشريعي الفلسطيني الجديد.

وتولي وسائل الإعلام والساحة المحلية والدولية أهمية بالغة لشخص رئيس المجلس التشريعي الذي سيكون في الغالب واحد من رجالات حماس المتنتخبين، والذي سيتم تنصيبه يوم السبت القادم، وسط توقعات قوية بأن يكون الدويك الأكثر حظا بشغل هذا المنصب.

وياتي هذا الاهتمام بمن سيتولى هذا المنصب لان صاحبه سيتولى رئاسة السلطة الفلسطينية في حال تغييب الرئيس الحالي لأي سبب يمنعه من مزاولة مهام عمله.

وحسب القانون فإن رئيس المجلس التشريعي يتولى منصب رئيس السلطة الفلسطينية في حال غياب رئيس السلطة لمدة 60 يوما يدعو خلالها لاجراء انتخابات لاختيار رئيس السلطة الجديد.

وفي هذه الأثناء أيضا تتحدث وسائل الإعلام عن أن الدكتور أحمد بحر من غزة سيكون مرشحا لشغل منصب النائب الأول لرئيس المجلس، والدكتور حسن خريشة من طولكرم وهو احد المستقلين الذين دعمتهم حماس مرشحا لشغل منصب النائب الثاني.

وفي هذا التقرير نلقي الضوء على شخصية الدكتور عزيز الدويك، المرشح المتوقع لمنصب رئاسة المجلس التشريعي .

د.عزيز سالم مرتضى الدويك" أبو هشام" كما يعرف في دائرته المقربة. وهو من مواليد
1948. ويحمل ثلاثة شهادات ماجستير في: التربية وتخطيط المدن والتخطيط الإقليمي. وهو أيضا مؤسس قسم الجغرافيا في جامعة النجاح الوطنية ويشغل منصب مسؤول العلاقات العامة في جمعية أصدقاء المريض. وكان له دور بارز في الإشراف على العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه.

ويحمل الدويك دكتوراه في التخطيط الإقليمي والعمراني جامعة بنسلفانيا ـ فليدلفيا، الولايات المتحدة. وهو متزوج وأب لسبعة أبناء وبنات.وتعرض الدويك للاعتقال في سجون الاحتلال الاسرائيلي خمس مرات متتالية، وكان واحدا من 400 فلسطينيا تم ابعادهم الى مرج الزهور لمدة عام في نهاية عام 92.

وخلال هذه التجربة كان الدويك ناطقا إعلاميا باللغة الإنجليزية بإسم المبعدين ، وكان الدويك أحد أهم مرافقي الدكتور عبد العزيز الرنتيسي في الابعاد، حتى أطلق عليه في أوساط أبناء الحركة باسم " رنتيسي الضفة".

وللدكتور الدويك عدة مؤلفات منها كتاب (المجتمع الفلسطيني ).

وشغل عدة مواقع هامة، منها: رئيس قسم الجغرافيا في جامعة النجاح سابقاً. ورئيس اللجنة التربوية العليا لعدد من المؤسسات الخيرية. وعضو لجنة البحث العلمي في جامعة النجاح.

وكان الدويك ايضا عضو منتخب لمجلس كلية الآداب بجامعة النجاح سابقاً. وعضو صياغة أنظمة مجلس اتحاد الطلبة. وعضو منتخب لنقابة العاملين في الجامعة. وأمين سر منتخب لنقابة العاملين في الجامعة. وهو أيضا عضو استشاري لمجلس عائلة الدويك