الجمعة: 07/10/2022

صحيفة تركية: أردوغان لاذ الى محل لبيع الموبيليا القريبة من المطار وبقي فيه لحين مغادرة وفد حماس المطار

نشر بتاريخ: 20/02/2006 ( آخر تحديث: 20/02/2006 الساعة: 06:39 )
معا- ذكرت صحيفة "جمهوريت" اليسارية التركية المعارضة، أن رئيس الوزراء طيب أردوغان الذي كان متوجهاً إلى مطار أنقرة فوجيء بوجود خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس والوفد المرافق له في المطار، فاضطر أردوغان للعودة مرة أخرى بعد وصوله إلى بوابة المطار ودخل أحد محلات بيع الموبيليا القريبة من المطار وبقي فيه لحين مغادرة وفد حماس المطار.

وكان طيب أردوغان وافق على عقد لقاء مع وفد حماس أثناء زيارته إلى تركيا لكن ضغوطاً غربية وإسرائيلية حالت دون عقد هذا اللقاء وإصدار بيان رسمي تركي تم خلاله نفي عقد اللقاء وتم الاكتفاء بعقد لقاء لوفد الحركة مع عبدالله غول بصفته نائباً لرئيس حزب العدالة الحاكم وليس بصفته وزيراً للخارجية.

وزعمت الصحيفة أن عدم تخطيط أنقرة السليم لزيارة وفد »حماس« دفعت بتركيا لموقف صعب للغاية في الأوساط الدولية.

ومن جانبها أشارت صحيفة "يني شفق" التركية المقربة من حزب العدالة والتنمية الحاكم، إلى أن تركيا تقدمت خطوة للأمام بحملتها الدبلوماسية لاستلام دور الوساطة بين إسرائيل وفلسطين مؤكدة أن أردوغان خطط لهذه الزيارة المفاجئة من دون الحصول على موافقة مسبقة من الولايات المتحدة وإسرائيل.

وأضافت الصحيفة ان الحكومة هي التي قررت بشكل منفرد تحقيق الزيارة في الوقت المناسب مؤكدة أن خالد مشعل أكد أنه سيقيم مقترحات أنقرة وسيتم بعدها الدخول في خطوات إصلاحية وديمقراطية ونهضة اقتصادية بفلسطين.