الجمعة: 23/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

وزير الخارجية النرويجي يقدم اعتذاراً للمسلمين ونظيره الدنماركي يرفض

نشر بتاريخ: 21/02/2006 ( آخر تحديث: 21/02/2006 الساعة: 11:31 )
غزة- معا- ذكرت وسائل الإعلام النرويجية اليوم الثلاثاء أن وزيري الخارجية النرويجي والدنماركي يوناس غوهر ستوري وبير ستيغ مولر اختلفا امس في وجهات النظر من ناحية تقديم الاعتذار للمسلمين على خلفية الرسوم الكارتونية المسيئة للرسول الكريم.

وكان الوزيران قد عقدا امس مؤتمراً صحفياً في العاصمة الدانماركية كوبنهاجن انتهى بعدم الاتفاق في وجهات النظر من موضوع الرسوم الكرتونية، بالرغم من قول الوزيرين بأنهما متفقان على معظم القضايا التي دار الحديث حولها.

وصرح وزير الخارجية النرويجي ستوري ان أهم شيء بالنسبة لبلاده كان تقديم الاعتذار للمسلمين الذي سببت الرسوم جرحا لهم.

وادان الوزير الدنماركي ستيغ التهديدات التي أطلقت وطالبت بقتل الرسامين الـ 12 الذين رسموا رسوما مسيئة للرسول واتفق معه الوزير النرويجي على إدانة ذلك واعتباره جريمة.