الإثنين: 04/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

الهيئة العليا لشؤون الاسرى والمعتقلين فى نابلس تدشن حملة تضامن مع الاسرى بمسيرة ستنطلق يوم الجمعة

نشر بتاريخ: 26/02/2006 ( آخر تحديث: 26/02/2006 الساعة: 20:48 )
نابلس - معا - عقدت الهيئة العليا لمتابعة شؤون الاسرى و المعتقلين اجتماعا طارئا في مكتب الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين فى مدينة نابلس تدارس فيه المجتمعون الاوضاع و الظروف الصعبة التي يعيشها الاسرى و المعتقلين و الهجمة الشرسة التي يتعرضون لها في السجون المركزية و المعتقلات حيث تقوم ادارات السجون بتصعيد استفزازاتها للاسرى و تضييق الخناق عليهم و تشديد اجراءات العقاب ضدهم.

واعتبر المجتمعون استفزاز الجنود لذوي الاسرى على الحواجز اثناء توجههم لزيارة ابنائهم اكمالا لدور ادارة و شرطة السجون و امعانا في محاولة اذلال الاسرى و ذويهم .

و في هذا السياق اكد سكرتير الهيئة العليا في نابلس علاء فضة "ان الهيئة لن تقف مكتوفة الايدي ازاء هذه الاعتداءات الاسرائيلية الهمجية و عليه فانها قررت برنامجا تضامنيا و سلسة فعاليات بهدف اعادة احياء قضية الاسرى و اعطائها الاولوية كثابت وطني لا يمكن اهماله او تجاوزه ".

و اضاف" ان البرنامج التضامني سوف يبدأ يوم الجمعة القادم حيث ستنطلق مسير حاشدة تحت عنوان نصرة الاسرى من اجل الحرية انطلاقا من مسجد الحاج نمر بعد صلاة الجمعة القادم و الى ميدان الشهداء حيث سيقام مهرجان خطابي لتوضيح الانتهاكات الاسرائيلية بحق الاسرى و لاعلان برنامج الفعاليات لجماهير المحافظة" .