الأحد: 03/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

طلبة الخليل يطالبون بوضع قانون رعاية الشباب على اولويات المجلس التشريعي الجديد

نشر بتاريخ: 01/03/2006 ( آخر تحديث: 01/03/2006 الساعة: 11:41 )
الخليل- معا- نظم الملتقى المدني ورشة عمل عقدت في جمعية العودة لاحياء التراث في الخليل بدعم من وكالة التنمية الكندية بعنوان " تطوير قدرات النساء والشباب في التاثير على ممثليهم" تهدف الى زيادة معرفة النساء حول مناصرة قضاياهم الخاصة للدفاع عنها و المشاركة والتاثير بشكل فاعل في السياسات العامة .

وشارك في الورشة 40 طالبا و15 طالبة من طلبة جامعتي الخليل وبوليتكنيك فلسطين وحاضر فيها عبد اللطيف ابوصفية من الملتقى المدني متحدثا عن الانتخابات العامة وزيادة اقبال المواطنين على المشا ركة فيها وما امتازت به من شفافية ونزاهة ومذكرا باليات المناصرة وكيفية التخطيط للعمل على تشكيل جماعات الضغط لمناصرة قضايا محلية ووطنية سواء أكانت اجتماعية او سياسية وغيرها.

وناقش المشاركون عدة قضايا تهم قطاع الشباب بشكل عام ومشروع قانون رعاية الشباب مضيفين ان الجامعات الفلسطينية معظمها جامعات غير حكومية مما يسمح بان تكون الاقساط عالية مما يحول دون تمكن العديد من الطلبة من مواصلة تعليمهم مطالبين المجلس التشريعي سن قانون يلزم الجامعات باقساط معقولة وتقديم الدعم للشباب.